بحث متقدم
background

نكتة الأمثال للكلاعي ت 634 هـ 


نكتة الأمثال للكلاعي ت 634 هـ

صاحب الكتاب هو سليمان بن موسى.. الكلاعي، ولد في بلنسية في الأندلس، اشتهر بعلم الحديث أكثر من شهرته في عدد من العلوم التي درسها وتعلَّمها. وهذا الكتاب يختلف عن كل كتب الأمثال، إذ عمد فيه صاحبه إلى الأمثال التي وردت في كتاب أبي عُبيد البكري، ونثرها في ثنايا كتابه مؤلفاً نصاً أدبياً جميلاً، فكان يذكر المثل ويشرحه، ويربطه مع بعض الأمثلة الأخرى بأسلوب متميّز، وإن كان يضطر في بعض الأحيان إلى التقديم والتأخير قليلاً، أو إلى استبدال لفظ بلفظ آخر ليناسب الأسلوب الذي اعتمده وهو السجع، وقد كان لثقافة المؤلف دورٌ في اصطناع عدد من الأمثال لتناسب النصّ.. ولم يكن يذكر اسم قائل المثل أو الكتاب الذي استقى منه كيلا يفسد أسلوبه. ضَمَّن المؤلف كتابه عدداً من الشعر القديم، واقتبس آيات من القرآن الكريم لتناسب أسلوبه أيضاً.... كان هدف الكلاعي من كتابه إرشادياً ووعظاً وذا هدف تربوي يخاطب به النفس لتتعظ من أحداث الدنيا، وكان يحثّها على التمسك بالأخلاق الحميدة ومكارمها، ونبذ الحياة الدنيوية، وحثّ الإنسان على العمل، والزهد في الدنيا، وقد وزع المؤلف كتابه في أبواب لها عناوين، منها: المنطق، معايب النطق ومساويه، الرجال واختلاف نعوتهم، أمثال في الأقربين وأسرة الرجل وعترته، في مكارم الأخلاق، المجد والجود........ وغير ذلك.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
كتاب الثعلب

اشتهر الأرمن بالأمثال الشعبية كجنس أدبي في الأدب الشعبي الأرمني. ويعد "كتاب الثعلب" لفارتان أيكيكتسي من أبرز ا...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
كتاب الأمثال والحكم للرازي ت 666 هـ

هذه نماذج من الكتاب مشهورة وقصدنا إليها وإلى ذكر صاحبها لأنّ كثيرا منها مما يدور في الكلام والصحف والمجلات ووسائل الإعلا...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
أشهر (100) مئة مثل في التراث

هذه أشهر مئة مثل في التراث العربي، يستعملها معظمنا لكننا في بعض الأحيان نحتاج إلى معرفة وقت استعمالها، أو نسأل عن قائلها...

اقرأ المزيد