بحث متقدم
background

كتاب البديع لابن المعتز 


كتاب البديع لابن المعتز

كتاب البديع لعبد الله بن المعتزّ (247هـ/861م- 296هـ/908م) ، ويقع في 93 صفحة مذيَّلة بالفهارس. ألّفه ابن المعتزّ سنة 274هـ، وهو في السابعة والعشرين من العمر. وأوّل مَن نسخه منه هارون بن يحيى بن أبي منصور المنجّم. وهو يمثّل مع البيان والتبيين للجاحظ النواة الصالحة لعلم البلاغة العربية، أمّا النقد الأدبي فلا يمسّه إلا بطريقة عارضة. أمّا غايته من وضع الكتاب فهو إثبات أنّ المحدَثين لم يخترعوا البديع الذي يلهَجون به، وإنّما هو موجود عند العرب منذ القديم. وهكذا، بدلاً من إنصاف الشعر المحدَث، ذهب ابن المعتزّ يُنصف القديم، مؤكِّدًا أنّ البديع لم يكن بدعًا مستحدثًا، وإنما كان الفضل فيه للقدماء. والعيب ليس فيه وإنما في الإفراط في استخدامه.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
نقد الشعر

لقدامة بن جعفر (275هـ/888م- 337هـ/948م). ويقال إنه لوالده ( عن المطرزي). مطبوع عدة طبعات، آخرها بتحقيق محمد عبد المنع...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
كتاب أصول النقد الأدبي أحمد الشايب

يعد كتاب أصول النقد الأدبي للأستاذ أحمد الشايب (1896- 1976م). من أبرز كتبه وقد صدرت الطبعة الأولى منه سنة 1940، ويقع...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
سرّ الفصاحة

يسمى الكتاب أيضًا (سرّ الصناعة). وهو ثاني كتاب من مؤلّفات ابن سنان الخفاجي (422-466هـ)، بعد ديوان شعره. وكلاهما مطبوع...

اقرأ المزيد