بحث متقدم
background

أبو الفرج الأصفهاني 


مقدمة

هو أبو الفرج علي بن الحسين بن محمد القرشي الأموي، ولد عام 284 هـ في أصفهان، لكنه نشأ في بغداد فارتاح فيها فاستوطنها، وهو أحد كبار الأدباء والشعراء عالم بعدد من العلوم، وحفظ الشعر والأغاني والأخبار والأنساب، وعلوم اللغة والنحو والمغازي وغيرها من العلوم التي تجلّت واضحة في كتبه الكثيرة عدداً وموضوعاتٍ، وكان في هذا يعتمد على ما كان أمامه من مؤلفات ابن دريد وابن الأنباري والطبري وغيرهم. شخصية أبي الفرج تدلّ على شخصية بارزة في الفكر العربي في عصره، وما بعد عصره لما تركه من مؤلفات، وفيه شيء كثيرٌ من العبقرية، لكنّ شخصيته يحار فيها المرء لما فيه من تناقضات ولاسيما في أعماله التي أثارت الانتباه.. من هذا أنه لم يكن يغسل ثوباً له في حياته، يخيط ثوباً ولا يغسله حتى يهترئ مع أنه كان من ندماء الوزراء والخلفاء، ولاسيما الوزير المهلبي الذي كان يحتمله لعله الجمّ الغزير وفضله الذي بدا في مجالسته إياه.. أما معظم الناس فلم يكونوا يحبون أعماله ولا مجالسته ومعاشرته، وكانوا يحذرون سلاطة لسانه، فقد عرف بقذاعة هجائه وذمّه الناس كثيراً بأبشع الألفاظ وأسوأ المعاني.. لكنّ هذا كلّه كان يشفع له لأنه عالم، ولكنه لم يكن يشفع له عند كل الناس ومنهم ركن الدولة الذي كان الكاتب ابن العميد مقرباً منهم، ربّما لم يقربه من هجاه بقصيدة منها قوله:

مالُك موقورٌ فما بالُه أكسبَك التيه على المُعدمِ

ومنها قوله:

وقد وَلينا وعُزِلْنا كما أنت فلم تصغرْ ولم تَعظُمِ


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الأَبشيهيّ(790-850هـ)

يُذكر الأَبشيهيّ ضمن نقّاد العصر المملوكيّ، أمّا أهمّ ما تعرّض له في المُستطرَف فالأُمور التالية: 1- السهولة: ومن مقتضي...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
المَثَل السائر لابن الأثير

كتاب المثل السائر لابن الأَثير الكاتب (558-637هـ/ 1163-1239م) من أهم المؤلّفات التي عُنيت بصناعة الكتابة عند العرب، ويُع...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
أبو وجزة السعدي(.....- 130 هـ ـ ..... - 747 م)

كان أبوه قد سبي في الجاهلية، فابتاعه من سوق ذي المجاز وهيب بن خالد بن عامر بن عمير من بني سعد، واستعبده، وجعله راعي إبله...

اقرأ المزيد