بحث متقدم
background

مقدمة

الرّجز هو أحد البحور الشعرية التي ابتدعها الخليل بن أحمد الفراهيدي فهو من البحور القديمة المستعملة عند عدد كبير من الشعراء، ولاسيما في العصر الجاهلي، ويقوم على ثلاث تفعيلات هي: مُسْتَفْعِلن ...... مُسْتَفْعلن ....... مُسْتَفْعلن ويبدو أنه كان بحراً سهل الانقياد، فلم يصعب على الشعراء، فكان الوزن الشعبيّ العام الذي دار على كل لسان، حتى إنّه سمِّي "حمار الشعر" لأنَّ كلّ واحد قادر على أن ينظم فيه، لكنّ الملاحظ واللافت للنظر أنَّ كثيراً بل معظم الشعراء الكبار هجروا هذا البحر وربّما اعتبروه سهلاً، وهم يريدون أن يكونوا أعلى شأناً وأكثر قيمة، فيعرفون بغيره من البحور، وينظمون عليها أجمل قصائدهم، وأكثرهم شهرة، وهذا من دون شك صحيح، إذ نادراً ما تقرأ عند الشعراء الكبار في العصر الجاهلي وما يليه من عصور أدبية شعراً على البحر الرجز إلا ما نَدَر، ويكون في أبيات قليلة، قد تكون لذكر أمر يمرّ مرور الكرام أو للكلام على حدث وَقَع، مثل حَدْو بعير، أو حفر بئر، أو في ساحة المعركة، ولمّا كان هذه حال هذا البحر صار الجميع ينظمون فيه، ويخالفون التفعيلة التي ينظم عليها فكثرت عندهم الجوازات والزحافات، فصار أكثر سهولة للنظم.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
اعتذاريات النابغة الذبياني

ارتبطت رؤيا النقاد إلى اعتذاريات النابغة بتقدير خفي لشخصية النابغة الشعرية، فكانوا يبحثون له عن مخرج تأويلي يبقي للشاعر ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
التجديد في الهجاء الأموي

شكل الهجاء في العصر الأموي على يد زعمائه جرير، الفرزدق، الأخطل، وزياد الأعجم وكعب الأشقري والبعيث المجاشعي، علامة فارقة ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الشعر الميتافيزيقي

يتصف الشعر الميتافيزيقي بعدد من الصفات أهمها المزاج القائم على العواطف المتناقضة مثل الحب والكراهية، والقطيعة والوصال، و...

اقرأ المزيد