بحث متقدم
background

خوسيه لويس بورخس - إسبانيا 


مقدمة

ولد خوسيه لويس بورخس، الكاتب الغزير الإنتاج، في بوينس أيرس في الأرجنتين في الرابع والعشرين من شهر آب (أغسطس) سنة 1899م. وكان لعائلته ولأجداده دورٌ سياسيٌّ وعسكريّ كبيرٌ. كان في طفولته يتقن لغتين: الإسبانية والإنجليزية. سافر إلى أوروبا في العام 1914م ودرس الثانوية في جنيف حيث تلقى علوم تلك المرحلة باللغة الفرنسية مما ساعده على قراءة الأعمال الأدبية الفرنسية لتلك الفترة. وعاد بعدها إلى وطنه الأم الأرجنتين حيث أسس مع صديقه فيرنانديز مجلة "Proa". نال العديد من الجوائز الأدبية وأشهرها جائزة ثربانتس 1980م. توفي في جنيف سنة 1986. أثر في حياة هذا الأديب أمران مهمان : الأول ثنائية اللغة الانجليزية والإسبانية؛ فالانجليزية كانت، كما يقول الكاتب نفسه، لغة القراءة ولغة الأدب، بينما كانت الإسبانية لغة المنزل، ولغة التعامل اليومي. أما التأثير الثاني فهو حياة العزلة في المنزل. لقد كان خورخي لويس بورخس في صباه ضعيف البصر، ومع تقدمه في السن فقد بصره. كانت بدايات بورخس واهتماماته الأولى شعرية بحتة. فأثناء وجوده في إسبانيا، شهد المعارك الأدبية التي دارت بين المجددين وبين كبار الشعراء أمثال: "أنطونيو ماتشادو"، و"ميغيل دي أونامونو". كذلك اطلع بورخس على نتاجات المدارس الفلسفية الألمانية ولاسيما التعبيرية منها وكان لها تأثير حاسم على شعره. كتب بورخس خلال تلك الفترة مجموعة من القصائد التي كان يغلب عليها طابع الاستعارة، نذكر منها: "كتاب سان مارتين"، و"دف بوينس أيرس" و"القمر في المقابل". لقد سجل بورخس في أشعاره طروحاته الخاصة عن الزمان وماهية الكون وشخصية الإنسان ومصيرها. فاتسمت أشعاره، حتى أواخر أيامه، ببساطة وتواضع موضوعاتها التي تنطوي على فلسفة عميقة. كتب بورخس عدة دراسات في موضوعات شتى أدبية وفلسفية أهمها كتابه الأول الذي ألفه في مطلع شبابه "التحقيقات".


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
موريس بلنياك - روسيا

طالت نبرة الانتقاد الحياة الاجتماعية الروسية في معظم عصورها، تصويباً لمسارها، وقد كان للصحف والمجلات السوفيتية آنذاك دور...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الكاتب يرفانت أوديان (1869-1926)-أرمينيا

بدايته كانت مع قصة "ضحية الحب" 1892، و"قصة عيد رأس السنة" 1895 وغيرها حيث انتقد البؤس الأخلاقي واستغ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
سلفادور دالي-إسبانيا

اختلف سلفادور دالي مع السرياليين، وانشقَّ عنهم لأنهم رفضوه، وشهَّروا به، لأنه قال: إنه السريالي الوحيد والأخير في العالم...

اقرأ المزيد