بحث متقدم
موسوعة الفراشة

مقدمة

الجِلْدُ غِطَاءٌ مَرنٌ مَتينٌ يَحْمي الجِسْمَ ويُساعِدُ في المُحافظةِ على دَرجة حرارتِه ثابِتةً. ورُغْمَ إحساسِنا بحيَويَّتِه، فإنَّ سَطحَ الجِلْدِ الخارجيَّ مَواتٌ لا حياةَ فيه. لكِنْ، بِدُون هذه الطبَقةِ المَيْتةِ كانَ الجِسْمُ، سَريعًا، يجفُّ ويَتَعرَّضُ لِغَزْو البَكتِريا. يُجَدِّدُ الجِلْدُ سَطحَهُ الخارجيَّ باستِمرار، وَيُرَمِّمُ نفسَه بِسُرعة إذا جُرِحَ أو خُدش. وتتزايَدُ ثَخانةُ الجِلْدِ في مَواقعِ الحَتِّ الزائدِ كما في أخمَصَي القَدمَين وراحتَي اليَدَينِ أحيانًا. جِلْدُ الإنسانِ في مُعظمِه مُغطًّى بالشَّعْر، لكِنَّ الشَّعْرَ في مُعظمِ اللَّبُوناتِ أغْزَرُ وأكثَفُ. والجِلْدُ عامِلٌ مُهمٌّ في تَبْريد الجِسْم - ففي الطقس الحار يتمَدَّدُ الجِلْدُ وتمتلِئُ أوْعيَتُهُ الدَّمويَّةُ الشعريَّةُ بالدَّمِ فيزدادُ فَقْدُ الحرارةِ إلى الهواءِ المُحيط. كما إنّ زيادةَ التَّعرُّقِ وتَبَخُّرَه تُبَرِّدُ الجِسْمَ بفَعاليةٍ مَلْموسَة. والجِلْدُ أكبرُ أعضاءِ الجِسْم، فمِسَاحَتُه الإجماليةُ في الشخصِ البالِغِ تبلغُ حوالى مِتْرَين مُرَبَّعَيْن.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
المُتكافلات والطُّفَيليّات

في الطبيعة، على الأنواعِ أن تكافح باستمرار للبَقاء. وتُحسِّن بعضُ الحيواناتِ فُرَصَها في البقاءِ بتأسيس شَراكاتٍ خاصّة م...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الطُّحلُب والأُشنة

يَعيشُ معظمُ أنواعِ الطَّحالِب في البَحر أو في البُحيرات والبِرَكِ المائيّة. لكنّ عددًا قليلًا منها يتمكَّن من العيشِ في...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
السَّلاسِلُ والشَّبكاتُ الغِذائيَّة

تَتَرابطُ مجموعةُ الكائناتِ الحَيَّة في نِظامٍ بِيئيٍّ، من حيثُ اغتِذاؤها بسِلسلةٍ غِذائيَّة - يأكُلُ الكائنُ في السِّلس...

اقرأ المزيد