بحث متقدم
موسوعة الفراشة

التَّفاعُلاتُ العَكُوسَة 


التَّفاعُلاتُ العَكُوسَة

من العبث طبعًا تصْنيعُ كتلةٍ خشبيَّةٍ من الدُّخان والرَّماد اللذين نتجا عن احْتراقها! فمُعظمُ التفاعُلاتِ الكيماويّةِ، كالاحتراق، تجري في اتّجاه واحد فقط؛ وهي تفاعُلات لا عَكُوسَة - إذا ما حَصَلت فلا يمكِنُ إعَادةُ مُنْتَجاتِها إلى ما كانت عليه. لكِنَّ هذا لا ينطبق على كُلِّ التفاعُلاتِ الكيماويّة، إذ يمكِنُ أحيانًا عَكْسُ التغَيُّر الحاصل. فمثلًا، عندما تُضاف مادّةٌ قِلْويَّةٌ، كصُودا الغسيل، إلى عَصير الملفوف الأحمر يتحَوَّل لونُه إلى خُضرةٍ مُزرَقَّة. وإذا أُضيفَ حامضٌ، كالخَلّ، إلى العصير المُخْضَرِّ، يعود العصيرُ إلى لونه الأحمر ثانيةً. إنَّ تفاعُلاتٍ كهذه هي تفاعُلاتٌ عكوسَةٌ ذاتُ اتِّجاهين - قُدُمًا (كتحَوُّل العصير الأحمر إلى الخُضرَة) وعَودًا (كتحَوُّل العصير الأخضر إلى الحُمرة)؛ وكلاهما في الواقع يحصلان معًا في الوقت نفسِه، غير أنَّ ظروفَ التفاعُل قد تجعل أحدَهما أسْرعَ من الآخر.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الأَمْلاح

مياهُ البَحر مالحةٌ لأنَّ الأملاحَ في غالبيّتها ذوّابةٌ في الماء، فتحملُها الأنهارُ من اليابسة إلى البحر حيثُ يتزايَدُ ت...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
البنية الذرية

كل شيئ حولنا

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الأَلياف والمَنسوجات

الأَليافُ يُمكِنُ أن تكونَ طبيعيّةً أو اصطِناعيّةً. الحَريرُ أَليافٌ طبيعيّةٌ مَصدَرُهُ دودةُ الحَريرِ. الأَليافُ الِ...

اقرأ المزيد