بحث متقدم
background

ابن القيسراني(478هـ/548هـ - 1098/1168م) 


مقدمة

هو أبو عبد الله، محمد بن نصر بن صغير، المعروف بابن القيسراني، تصل بعض المصادر بنسبه إلى الصَّحابي خالد بن الوليد ، لكنّ ذلك كان موضع شكّ عند القدماء. لُقب عدة ألقاب منها: شرف الدين، وشرف المعالي، ومهذّب الدين، وعدّة الدين.

ولد في مدينة عكّا على الساحل الفلسطيني الشمالي، ثمّ انتقلت به أسرته إبّان طفولته إلى مدينة قيسارية الساحليّة، فنشأ بها وغلبت نسبته إليها على اسمه وسائر ألقابه.

وهو شاعر مشهور من شعراء القرن الخامس الهجري، عاش في كنف الزنكيّين، وأشاد ببطولاتهم وانتصاراتهم على الإفرنج.

توجّه سنة 494هـ إلى دمشق في عهد شمس الملوك بن تاج الملوك، وتولّى فيها إدارة السّاعات أو عمل هذه الساعات التي كانت تقع في باب جيرون عند الجامع الأموي، فاتّخذ من دمشق دار مقام له.

ثمّ غادر دمشق بعد مدّة إقامة طويلة قاربت الثلاثين عاماً إثر اتّهامه بهجاء صاحبها شمس الملوك، فتوجّه إلى حلب التي كانت بحوزة صاحبها عماد الدين زنكي نحو عام 528هـ ، فتولّى فيها خزانة الكتب، اتخذ منها مستقرّاً جديداً له، وأقام اتصالات مع ذوي الأمر فيها من وزراء، وقضاة، ونوّاب. عاد بعد ذلك إلى دمشق باستدعاء من صاحبها، وفي هذه الإقامة الأخيرة، نزل بمنزل الوزير ظاهر البلد، وأخذ لنفسه طالعاً، واختار برجاً ليتمكن من ممارسة علم التنجيم، واتفق أن عرضت له حمّى حادة قضت عليه في دمشق، وفيها دفن.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الفرزدق

للفرزدق ديوان شعر كبير يضمّ عدداً من الأغراض الشعرية ولاسيما المديح والهجاء والفخر، وهذه الأغراض من أهم ما يجب على شاعر ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الأحوص الأنصاري

هو عبد الله بن محمد، ولقّب بالأحوص لِحَوَص في عينيه وهو ضِيق في مؤخرهما، وكان أحمر شديد الحمرة، وبهذا وصفه الشاعر الفرزد...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
أبو سلمى (عبد الكريم الكرمي) (1909-1980)

وُلِد الشاعر أبو سلمى (عبد الكريم الكرمي) في طول كرم بفلسطين عام 1909 وتوزَّعت دراسته بين طول كرم، والسّلط في الأردن، ود...

اقرأ المزيد