بحث متقدم
موسوعة الفراشة

الظِّلال

تتكَوَّنُ الظِّلالُ لأنَّ أشِعَّةَ الضوءِ تَسري في خُطوطٍ مُسْتَقيمة فلا تَلْتفُّ حَوْلَ الأجسامِ اللاشفَّافة التي تعترِضُ مَسارَها. وتعتمِدُ حِدَّةُ مَعالِمِ الظِّلِّ على المَصْدر الضوئيّ؛ فالمَصْدرُ النُّقطيُّ يُلقي ظِلالًا مُحَدَّدةَ المَعالِم، أمّا المَصدرُ المُمْتَدُّ (اللانُقْطيّ) فيُلْقي ظِلالًا غيرَ واضحةِ المَعالِم. والشَّمْسُ بِحُكم بُعدِها القاصي تَبدو كمَصْدرٍ نُقطيٍّ تقريبًا؛ والظِّلالُ التي تلقيها هي ظلالٌ مُحَدَّدةُ المَعالِم. أما المَصْدرُ الضوئيّ الأكثَرُ امتِدادًا كأنبوب إنارةٍ فَلْوريّ فَيُلقي ظِلالًا أقَلَّ وُضوحًا. ولَعَلَّ أكثَرَ مَشاهِد الظِّلالِ رَوعةً هو كُسُوفُ الشَّمْسِ أو خُسُوفُ القَمَر.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الِانْكِسار

يَسري الضَّوءُ في خُطوطٍ مُسْتقيمة؛ لكِنْ عندَ انتِقالِه مائلًا من وَسَطٍ شَفَّافٍ إلى آخرَ تَنْحَني أشِعَّتُهُ، ويُسَمّ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
العَدَسات

اِنْحِناءُ الضَّوءِ عندَ انتِقالِه من الهواء إلى الزُّجاج حقيقةٌ يُمكِنُ الاستِفادةُ منها. فالعَدَساتُ هي قِطَعٌ من الزّ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
تَسْجيلُ الصَّوت

كما الكلماتُ المكتوبةُ على الورق تُقرأُ مِرارًا وتَكْرارًا، كذلكَ الأصواتُ يمكِنُ تسجيلُها واستِعادَتُها مَرَّةً بعدَ أُ...

اقرأ المزيد