بحث متقدم
background

الزجل وقضايا المجتمع(الفساد الإداري) 


مقدمة

صدرت دراسات عديدة متنوعة عن الأدب العربي القديم وفنونه، والأدب الحديث واتجاهاته الاجتماعية والوطنية والقومية والإنسانية، وقد بذل الأدباء والباحثون جهوداً مشكورة في إعداد هذه الدراسات معتمدين على نتاج شعراء الفصحى ومعاناتهم في كل من هذه الاتجاهات.

إلا أن هناك أسئلةً تُطرح حول الشعر العامي (الزجل) وعدم اهتمام الأدباء بدراسته دراسة وافية أسوة بالدراسات التي أقيمت للشعر الفصيح:

هل التعبير عن المعاناة مهما كان نوعها من اختصاص شعراء الفصحى؟

وهل شعراء العامية لا يشعرون بما يشعر به الآخرون، ولا ينتمون الانتماء ذاته إلى مجتمعهم ووطنهم ومنهم من نظم الفصيح والعامي؟

وهل يعني أن شاعر العامية معادٍ لانتمائه وغير مبالٍ بقضايا المجتمع والوطن، ولا يريد مستقبلاً زاهراً زاهياً له؟

إذا عدنا إلى أدبيات الشعر العامي، دواوينه، ومجلاته، وصحفه، وتسجيلاته المتنوعة وجدنا أن هناك شعراً غزيراً متنوعاً في شتى الفنون والاتجاهات، وهو بحاجة إلى دراسات عميقة لاكتشاف ما فيه من شواهد تصلح لتأليف كتب تحت عناوين مختلفة.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الصعاليك

عكس شعر الصعاليك طبيعة الحياة التي عاشوها من غزو وسلب وإغارة ومغامرات، فلم يتركوا شيئاً ممّا يحيط بها إلا وصفوه. فوصفوا ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
أثر التمازج الحضاري في لغة الشعر الأموي

نشأ جراء اتساع الدولة الإسلامية في العصر الأموي تمازج حضاري كبير، إذ انطلقت الدولة في الفتوحات الإسلامية وبناء المواطنة ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
التجديد في الهجاء الأموي

شكل الهجاء في العصر الأموي على يد زعمائه جرير، الفرزدق، الأخطل، وزياد الأعجم وكعب الأشقري والبعيث المجاشعي، علامة فارقة ...

اقرأ المزيد