بحث متقدم
background

ابن مُلَيك الحَمويّ(840-917هـ) 


مقدمة

هو علاء الدين، أبو الحسن، عليّ بن محمّد بن عليّ بن عبد الملك بن مُلَيك الحَمويّ الدمشقيّ الفُقّاعيّ الحنفيّ. وُلد في حماة سنة 840هـ، وإليها نُسِب، وفيها تلقّى علومه.

كانت له مشاركةٌ في اللغة والصرف والنحو، ومعرفةٌ بكلام العرب، كما كان ملمًّا بالحديث والفِقه. وقد تلقّى علومه على كبار علماء عصره، فأخذ الأدب عن الفخر عثمان بن العبد التنوخيّ، والنحو والعروض عن الشيخ بهاء الدين بن سالم وغيرهما.

انتقل في سنّ الشباب إلى دمشق، حيث عمل في بيع نوع من العصائر على سطحه فقاقيع، ثم ترك ذلك ليتردد على دروس الشيخ برهان الدين بن عون، ليأخذ عنه فقه الحنفية.

رحل بعد ذلك إلى مصر، كما زار طرابلس، وقصد قاضيها ومدحه. وربّما زار حلب، ليعود بعدها إلى دمشق حيث توفّي سنة 917هـ، ودُفن في مقبرة باب الفراديس.

لم يكن من ذوي المناصب في الدولة، وإنما تقرّب من ذوي النفوذ والسلطان والحكّام. وقد اتّخذ الشعر مهنة له، يستعين به على شؤون العيش، فكان شاعرًا متكسّبًا، اختصّ بآل فرفور، حتى سُمّي شاعر العائلة الفرفوريّة. وله فيهم نحو 900 بيت شعر في المديح والرثاء. كما اتّصل بآل القاري ومدحهم. ولكنّه مع هذا كلّه ظل في حياته أسير الفقر، لا يملك قوت يومه:

  فما ببيتي سبـدةٌ ولبدةٌ ما عندي
  وما به مِن درهمٍ ولا الجديدِ الفـردِ
  فلو تراني عارياً مُضنًى حليفَ السُّهدِ
  مجرّداً مرتدياً حَصيرة مِن بـَردِ

 

ولعلّ هذا هو الدافع للرحلة وطلب الغربة عنده. فعاش حياته متّخذًا شعره وسيلة للمدح والاسترزاق، غير أنّه بالغ في طلب الأعطيات.

ويبدو أنّه عاش عَزِبًا فلم يتزوج، إذ لا نجد في شعره ما يوحي بأن له عائلة. ولعلّ هذا هو السبب، إلى جانب الفقر، في سيطرة نفحة الحزن على شعره.

ومع ذلك، كان خفيف الظل محبوبًا بين الناس. ومِن لطائف قوله:

  لم أَجعلِ الفُقّاعَ لي حِرفةً إلاّ لمعنى حُسنك الشاهدِ
  أُقابلُ الواشِين بالحَسـدِ والعاذلُ أَسقيه مِن الباردِ


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
القعقاع بن عمرو التميمي

يعدّ القعقاع خير الشعراء الفرسان الذين أنطقتهم الفتوح الإسلامية، إذ اتصف بكثير من صفات الشعراء الكبار وكانت في شعره خصائ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
سلم الخاسر(ت 186 هـ /806م)

هو سلم بن عمرو بن حمّاد الخاسر، وكان مولى لكلّ من بني تميم بن مرّة، وأبي بكر الصديّق. وهو أحد شعراء العصر العباسي الأوّل...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
السِّراج الورّاق (615-695هـ)

كان السِّراج ابن عصره البديعيّ الشعبيّ، غلبَت الصنعة والسهولة على شعره، كما طغت المعاني الدينية والمصطلحات اللغوية والأد...

اقرأ المزيد