بحث متقدم
موسوعة الفراشة
موسوعة الفراشة

الألوان

عالَمٌ بلا ألوانٍ سيَكونُ مُمِلًا وصَعبةً الحياةُ فيه. تَصوَّر كم ستَكونُ مِنَ الصَّعبِ مَعرِفةُ إن كانت إشارةُ المُرور تَعني الوُقوفَ أو السَّيرَ بدونِ اللَّونَينِ الأحمر والأخضر. للطَّبيعةِ أيضًا إشاراتٌ بالألوانِ. ألوانُ ضُفدَعِ الشَّجَرِ الزّاهيةُ تُحذِّرُ الآخَرينَ من سُمِّها والألوانُ الجميلةُ للزُّهورِ تَجذِبُ النَّحلَ إلى رَحيقِها. لكن لا تَرى كلُّ المَخلوقاتِ الألوانَ بطريقةٍ واحدةٍ. بعضُ الحَيَواناتِ كالسَّناجِبِ وقَواضِمِ غينيا (خنزير غينيا) عمياءُ ألوانٍ فلا تَستَطيعُ التَّمييزَ إطلاقًا بين الألوانِ المُختلِفةِ. في الواقِعِ الألوانُ هي الكيّفيّةُ التي تؤوِّلُ بها أعيُنُنا الأنواعَ المُختلِفةَ مِنَ الضَّوءِ. يَتكوَّنُ الضَّوءُ من مَوجاتٍ صغيرةٍ لا يُمكِنُ رؤيتُها، ولكلِّ مَوجةٍ طولٌ معيَّنٌ وكلُّ ضَوءٍ ملوَّنٍ يَتكوَّنُ من أطوال مَوجاتٍ مُختلِفةٍ تَستطيعُ أعيُنُنا تَبيُّنَها. الضَّوءُ الأبيضُ، كضَوءِ الشَّمسِ، في الحقيقةِ ضوءٌ يَجمَعُ ضوءَ كلِّ ألوانِ قوسِ قُزَحٍ.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
اللّهو المنزليّ

قبل اختراع التلفزيون، كان الناس يتسلّون بلَعِب الألعاب والغناء أو قراءة القصص. لكنّ اختراع الراديو والڠراموفون في بداية ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الباليه

يَجمَعُ رَقصُ الباليه بين الموسيقى والرَّقصِ والمُحاكاةِ ليَحكيَ قِصّةً. بدأَ رَقصُ الباليه تسليةً للعائلاتِ المَلَكيّةِ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
اللّعب

اللُّعَب أدوات لهو للتعلّم ولمساعدة الطفل على إدراك شؤون الحياة والعالم. يمكن أن يتعلّم الأطفال المشاركة عن طريق تناول ا...

اقرأ المزيد