بحث متقدم
موسوعة الفراشة

الألوان

عالَمٌ بلا ألوانٍ سيَكونُ مُمِلًا وصَعبةً الحياةُ فيه. تَصوَّر كم ستَكونُ مِنَ الصَّعبِ مَعرِفةُ إن كانت إشارةُ المُرور تَعني الوُقوفَ أو السَّيرَ بدونِ اللَّونَينِ الأحمر والأخضر. للطَّبيعةِ أيضًا إشاراتٌ بالألوانِ. ألوانُ ضُفدَعِ الشَّجَرِ الزّاهيةُ تُحذِّرُ الآخَرينَ من سُمِّها والألوانُ الجميلةُ للزُّهورِ تَجذِبُ النَّحلَ إلى رَحيقِها. لكن لا تَرى كلُّ المَخلوقاتِ الألوانَ بطريقةٍ واحدةٍ. بعضُ الحَيَواناتِ كالسَّناجِبِ وقَواضِمِ غينيا (خنزير غينيا) عمياءُ ألوانٍ فلا تَستَطيعُ التَّمييزَ إطلاقًا بين الألوانِ المُختلِفةِ. في الواقِعِ الألوانُ هي الكيّفيّةُ التي تؤوِّلُ بها أعيُنُنا الأنواعَ المُختلِفةَ مِنَ الضَّوءِ. يَتكوَّنُ الضَّوءُ من مَوجاتٍ صغيرةٍ لا يُمكِنُ رؤيتُها، ولكلِّ مَوجةٍ طولٌ معيَّنٌ وكلُّ ضَوءٍ ملوَّنٍ يَتكوَّنُ من أطوال مَوجاتٍ مُختلِفةٍ تَستطيعُ أعيُنُنا تَبيُّنَها. الضَّوءُ الأبيضُ، كضَوءِ الشَّمسِ، في الحقيقةِ ضوءٌ يَجمَعُ ضوءَ كلِّ ألوانِ قوسِ قُزَحٍ.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الطّباعة

الطباعة هي الإنتاج بالجملة للكلمة المكتوبة. اخترع الصينيّون قوالب خشبيّة للطباعة في القرن الثامن م. وفي الغرب، كانت تُكت...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
التَّصميم

المَصنوعاتُ التي حولَنا شُكِّلَت بعناية لتؤدّي غَرَضَها بأَحسَنِ ما يُمكِن. التَّوصُّلُ إلى أَفضَلِ شَكلٍ هو وَظيفةُ الم...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الفنّانون

الفنّانون أُناس يبتكرون الفنّ. ومع أنّ بعضهم غير مدرَّب رسميًّا، فإنّ أغلب الفنّانين العظام قد درسوا الفنّ. واليوم يستطي...

اقرأ المزيد