بحث متقدم
موسوعة الفراشة

مقدمة

صَيّادو ما قبلَ التّاريخِ أَدرَكوا أنّهم يَستَطيعونَ قَتلَ فَريستِهم بطَريقةٍ أسرَعَ وأأمَنَ بسِكّينٍ من حَجَرٍ من قَتلِها بأَيديهم. ذلك السِّلاحُ البِدائيُّ طُوِّرَ في ما بعدُ فظَهَرَ الخَنجَرُ والسَّيفُ. كلاهُما يَنتِميانِ إلى مَجموعةٍ مِنَ السِّلاحِ تُسَمّى السِّلاحَ الأبيضَ وهما وكلُّ ما يُحمَلُ على الجِسمِ في حِزامٍ أو جَيبٍ أو على الجانِبِ أو الجانِبَينِ (ومن ذلك المُسدَّساتُ إلخ) تُسَمّى أسلِحةً جانِبيّةً. كانت هناكَ طريقةٌ أُخرى أَكثَرُ أمنًا مِنَ الخَنجَرِ والسَّيفِ للصَّيدِ هي رَميُ القَذائفِ. كلُّ ما يُقذَفُ، صَخرةٌ كانت أم رُمحًا أم غيرَهما. استَطاعَ الصَّيّادونَ الأوائلُ أن يُعيقوا الوُحوشَ والأعداءَ مِنَ البَشَرِ على بُعدِ خُطواتٍ عَشرٍ أو أَكثَرَ. بتَحويراتٍ يَسيرةٍ غَدَتِ القَذائفُ أَنجَعَ. المَقاليعُ والسِّهامُ تُصيبُ أهدافًا أَصغَرَ وأَبعَدَ ومنذُئذٍ استَطاعَتِ التِّقنيّةُ الفُضْلى زيادةَ مَدى السِّلاحِ ودِقّةِ التَّصويبِ. منذُ قُرونٍ سبعةٍ أتاحَ اختِراعُ البارودِ أَسلِحةً أَفتَكَ. أَطلَقَ البارودُ الطَّلقاتِ والقَنابِلَ فما بارَتها سِهامٌ. البَواشِقُ بَنادِقُ قديمةٌ ثقيلةٌ واسِعةُ العِيارِ تُملأُ من فوّهاتِها. مَواسيرُها ناعمةُ الدّاخِلِ وهي والمَدافِعُ أَشَدُّ فَتكًا مِنَ النِّشابِ (الأقواسُ والسِّهامُ) لذا انـتَشَرَت في مَيادينِ القِتالِ وسادَت. وزادَ المَدى والفَتكُ أَكثَرَ فأَكثَرَ مع التَّطوُّراتِ الحديثةِ والأَحدَثِ. واليومَ تَستَطيعُ الأَسلِحةُ الذَّرّيةُ تَدميرَ مدينةٍ كاملةٍ في النِّصفِ الآخَرِ مِنَ الكُرةِ الأَرضيّةِ في ثوانٍ.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الطّائرات الحربيّة

بعدَ سَنَواتٍ قليلةٍ مِنَ أوّلِ رِحلةِ طَيَرانٍ في التّاريخِ قامَ بها الأَخوانِ رايت عامَ 1903 في طائرةٍ تَدفَعُها محرِّ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الدُّروع

المُحارِبونَ القُدَماءَ سُرعانَ ما تَيقَّنوا أنّهم سيَنجَحونَ في المَعارِكِ إن استَطاعوا أن يَحموا أنفُسِهم من أعدائهم. ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
القوّات البحريّة

قبلَ اختِراعِ السَّيّاراتِ والطّائراتِ، كانَ سَفَرُ البَحرِ أَسرَعَ وَسيلةٍ للسَّفَرِ حولَ العالَمِ إلّا أنّه كانَ خَطِر...

اقرأ المزيد