بحث متقدم
background

مقدمة

نقولا يوسف الترك شاعر لبناني، وقف شعره على مدح الأمير بشير الشهابي... ولد عام 1763 في "دير القمر" التي كانت عاصمة الأمراء الشهابيين آنذاك، وكان أبوه يوسف يعمل في خدمتهم، فدرّبه على الكتابة حتى برع فيها، وعالج فنوناً أخرى، فنظم الشعر التأريخي، وشعر المدح، وأنشأ المقامات، ودوّن الأحداث التاريخية، ولعله اشتغل زمناً بتعليم أولاد الأمراء فاكتسب لقب "المعلم".

أحب العلم منذ صغره، وأكب عليه، وأكثر المطالعة فأمسى منشئاً وشاعراً، ولما جلس الأمير بشير على كرسي إمارة لبنان في بيت الدين اتصل به وخدمه ومدحه بقصائد كثيرة، وزاد على الشعراء أنه كتب في التاريخ.

لقي حظوة كبيرة عند الشهابيين ولاسيما في عهد الأمير يوسف، ولازم الأمير بشير زمناً طويلاً وأخلص في خدمته، على الرغم من أن أباه كان من ضحايا غضب الأمير، وقد كان الأمير بشير يكبر علمه وأدبه، ويثق بفطنته وإخلاصه، ولذلك أرسله في مهمة سريعة إلى مصر أثناء الحملة الفرنسية، فكان يوافيه بما يتسقطه من أخبار حركات الجيوش، ويبدو أن الأمير بشير قدّر له هذه الخدمة، فأكرمه لدى عودته من مصر سنة 1804، وأقطعه أرضاً، و إلى أعوانه من رجال الإقطاع بمساعدته في بناء دار لإقامته، فكانوا عند حسن ظنه، وفي طليعتهم الشيخ بشير جنبلاط واستقر المعلم نقولا بعد ذلك في داره منعماً، وراح يشيد في شعر بالأمراء الشهابيين، وبآل جنبلاط يصف عظيم مجدهم وفيض كرمهم، ويعرض في أدبه لكل ما جلّ ودقّ من أحداث عصرهم وشؤون حياتهم، ليس في شعره فقط، بل في سائر مدوناته الأدبية، نذكر منها خاصة "المقامة الديرية" التي وصف بها دير القمر عاصمة الأمير قبل بناء قصر بيت الدين.

في عام 1816 أقعده داء الفالج عن نشاطه المعهود، لكنه حمل علته عدة سنين، كان آخرها سنة 1828 حيث توفي في دير القمر ودفن فيها، ونُقشت على قبره أبيات من الشعر كان قد نظمها لهذا الغرض قبل وفاته.

كان من مميزاته المزاح في الشعر، وكان شعراء زمانه ينظمون في أغراض المتقدمين كلها، وزادوا عليها باباً جديداً يعرف بالتأريخ الشعري، وهو تضمين الأحرف الأبجدية للسنة التي قيل فيها الشعر، بعد ذكر كلمة تاريخ أو أرخ أو أرخت أو أرخنا...


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
إبراهيم المصري(1900 - 1979)

إبراهيم المصري قاص وروائي وصحفي، من أصل لبناني... ولد عام 1900 في القاهرة، وهو ينتمي إلى أسرة "حداد" التي نزحت...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
سليمان العيسى (1921-2013)

أصدر عدداً كبيراً من الدواوين والمسرحيات الشعرية منها: مع الفجر، أعاصير في السلاسل، رمال عطشى، شاعر بين الجدران، ثائر من...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
قسطاكي الحمصي (1858-1941)

كان الأثر العظيم الذي قامت عليه شهرة قسطاكي الحمصي قبل غيره هو كتابه "منهل الوراد في علم الانتقاد"، فقد صدر ال...

اقرأ المزيد