بحث متقدم
background

ألكسي تولستوي( 1883 -1945)-روسيا 


مقدمة

يمتد عمر ألكسي تولستوي الإبداعي ما بين 1907- 1945 وفي هذه الفترة جرت في روسيا أحداث عظيمة غيرت مصير روسيا التاريخيَّ، فلقد نشر هذا الروائي أولى مجموعاته الشعرية عام 1907 بعنوان "قصائد حبٍّ" وآخر عمل إبداعيّ له هو الفصل السادس من الكتاب الثالث من روايته التاريخية "بطرس الأول" فلقد حال الموت دون إنهاء هذه الرواية. فعمر الكاتب الإبداعيّ يزيد على ثمانية وثلاثين عاماً. نشر خلاله قصائد وروايات وقصصاً ومسرحيات ومقالات وسيناريو للأفلام السينمائية، وكان غزير الإنتاج وكتب عن حاضر روسيا وماضيها ومستقبلها.

ولد تولستوي في العاشر من كانون الثاني عام 1883 في مدينة نيكولا يفسك التي تغير اسمها في العهد السوفييتي فأصبحت مدينة بوغاتشوفسك. والدته كاتبة وقامت بتربيته. كما ترك أثراً في تكوين شخصيته عرابه وزوج أمِّه، واسمه بوستروم وهو إقطاعي يحمل أفكارًا ليبرالية، وثقافية عالية.

كتب ألكسي تولستوي: "عشت إلى أن بلغت الثلاثين من عمري حياةً حالمة مستغرقاً في التأمل وهذا لم يمنعني من المشاركة في الحصاد وجمع الحشائش للحيوانات، وطحن الحبوب، وكنت ألعب مع أبناء القرى على ضفاف النهر، وكنا نذهب شتاءً إلى الفلاحين، الذين نعرفهم، فنستمع منهم إلى الأساطير والحكايات، والقصص القصيرة والأغاني، ونلعب بالورق مختلف الألعاب، مثل لعبة (الملك)، وكذلك كنا نلعب على الثلج، فنتشاجر ونرقص في الأعراس ونمارس رياضة ركوب الخيل".

كما أنه تعرف منذ بلوغه الرابعة عشرة من عمره على أدب غوركي (1868- 1936) الذي فتح له "رحاب الشعر والحرية وفرح الحياة.

يتحدث ألكسي في سيرته الذاتيّة، التي كتبها بنفسه، عام 1943 أي قبل وفاته بعامين، فيقول عن والدته: إنَّها تركت أباه وهي حامل بألكسي، وتزوجت شخصاً آخر، وكان والده غنياً، واضطرت والدته إلى قطع جميع الصلات ليس بأقاربها، بل بكل من يحيط بها، حتى إنَّ أباها، وهو من آ ل تورغينيف، كان ممن أدانوا زواجها الثاني. وكانت والدة الكاتب متعلمة وكاتبة، وأمضى ألكسي تولستوي طفولته في قرية زوج أمّه.

كان ألكسي تولستوي منذ طفولته يقرأ تورغينيف ( 1818-1883). ثم أصبح طالباً في معهد التكنولوجيا عام 1901، وتزوج عام 1902 طالبة في كلية الطب، توفيت والدته عام 1906، عمل مراسلاً حربيّاً في أثناء الحرب العالميّة الأولى، التي استمرت أربع سنوات من عام 1914 – 1918 وبعد انتهاء الحرب العالمية الأولى بدأ بكتابة رواية "درب الآلام" عام 1919 وهو في باريس.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
خوسيه دي إيسبرونثيدا-إسبانيا

ولد هذا الكاتب في العام 1808 في ألميندراخو، لعائلة من طبقة اجتماعية جيدة. انتقل إلى مدريد وعاش فيها بدءاً من العام 1820...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
كارل بروكلمان (1868- 1956)

في عام 1892 ذهب إلى برسلاو، ومنها حصل على درجة الكفاءة للتدريس الجامعي بدراسة عن مؤلف ابن الجوزي التاريخي، وفي هذه الأث...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
فاوست - جوته

يعد النقاد رواية (فاوست) أحد أهم الأعمال الأدبية التي عرفها تاريخ الأدب الحديث، لأنها تبحث عن ماهية الإنسان وجوهره، وماه...

اقرأ المزيد