بحث متقدم
background

مقدمة

هو أبو بركات كمالُ الدّين عبد الرحمن بن محمد الأنباريُّ من علماءِ النّحوِ واللُّغة والفقه، غادرَ بلدته إلى بغدادَ والتقى عَدداً من العلماءِ فأخذَ عنهم، وكان لهم أثرٌ كبيرٌ في علمه ومن أشهرهم ابن الشجري والجواليقي. قامَ بتدريسِ النّحو في بعضِ مدارسِ بغدادَ، وكان يعقدُ مجالسَ للوعظ، إذ إنه إمامٌ غزيرُ العلمِ عفيفٌ، ويَبدو أنَّ هذا قد أثَّرَ في حياتهِ كَثيراً وهذا ما صَبغ حياتَه، فكانَ لا يقبلُ من أحدٍ شيئاً، واتّصفَ بأنّه خَشِنُ المأكلِ، والعيشِ، زاهدٌ عابدٌ تَركَ الدّنيا وملذاتها، إذ انقطعَ في بيته يعملُ بالعلمِ والعبادةِ حتّى مات سنة (577 هـ) تَركَ الأنباريّ مُصنّفاتٍ عديدةٍ تعدُّدِ علمه في اللّغةِ والنّحو والفقه والتّصوفِ والتاريخِ وطبقاتِ الأدباءِ والنّحاةِ وقد زادت على الخمسينَ كما في كتبِ التراجم.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
أبو عمرو الشيباني

هو أبو عمر إسحاق بن مرار، من الموالي، جاور قبيلة شيبان فنُسب إليها، وأدَّب فيها، ويقال له أيضاً: الأحمر، وكان هذا اللقب ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
أبو زيد الأنصاري(119-215 هـ/737-830 م)

هو سعيد بن أوس بن ثابت بن بشير المعروف بأبي زيد الأنصاري، واحدٌ من أئمة الأدب واللغة. عربيّ أصيل النسب من قبيلة الخزرج و...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الجَواليقيّ (466-540هـ)

"وبعدُ، فإنّه سألني جماعة مِن أهل العلم أن أذكر لهم من شرح خطبة أدب الكاتب لأبي محمّد عبد الله بن مسلم بن قتيبة الد...

اقرأ المزيد