بحث متقدم
background

مقدمة

هو أبو الحجّاج يوسفُ بنُ محمّد البَلويّ يُنسَبُ أيضاً إلى مالقةَ المدينةِ الواقعةِ في جنوبِ الأندلسِ. من العلماءِ المَشهورين في عددٍ من العلومِ، فقد كان شيخاً قارئاً وزاهداً وفقيهاً وأديباً. تلا البَلَويّ القرآنَ بقراءاتهِ السَّبْع، وأقرأَ الآخرينَ وأفادهم وقد تولَّى الخطابةَ بمالقة، واعتنى ببناءِ المساجدِ فيها، وتقولُ المصادرُ إنَّه بنى من مالِه الخاصِّ خمسةً وعشرينَ مسجداً عملَ في اثني عشرَ منها بيديه، وعُرِف عنه أنّه كان زاهداً كبيراً، قانتاً يَرضى بالقليل، فغزا في البَحْر والبَرّ، ثمَّ حجَّ إلى بيتِ الله.

نوَّعَ البَلويّ من ثقافته، فكانت مؤلّفاته نموذجاً عن هذه الثقافة المنوّعةِ موسوعيَّةً قائمةً على مبدأ الأَخْذِ من كلِّ علمٍ بطرفٍ فعرف أنه كان إماماً في الحفظِ والرّوايةِ، وإنشاءِ الخُطبِ، وتحبيرِ الرّسائلِ وتَدبيجِ الكلامِ، واشتهرَ له من هذا وَصف الإسكندريّة، كما اشتُهرَ له وَصفُ رحلاتِه التي أَغنَتْ ثقافته.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
ابن الدهان (494—569 هـ/ 1100-1173 م)

صنَّف ابن الدهان عدداً من الكتب، لكنه تركها في بغداد، ولما كان في الموصل أصابها طوفان ففسد معظمها، وأرسلَ من يأتيه بها، ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
ابن الأثير

أبو الفتح نصر الله ضياء الدين بن أبي الكرم محمد بن محمد بن عبد الكريم بن عبد الواحد الشَّيباني، المعروف بابن الأثير الجَ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الزَّبيدي (1145-1205 هـ)

ألَّف الزَّبيدي مصنفاتٍ كثيرةً في علوم مختلفة وأجاز الكثيرين في النثر، والنظم، والتأليف، والكلام، واللغة، والنحو، والتصر...

اقرأ المزيد