بحث متقدم

الأُسود

الأسودُ، على عَكسِ القِطَطِ الكبيرةِ الأخرى، تَصطادُ في مَجموعاتٍ وتَتشارَكُ في أَكْلِ الفَريسةِ، وتَتساعَدُ في رِعايةِ الأشبالِ. وهي تَعيشُ في مَجموعاتٍ نَدعوها زُمَرًا، تَتألَّفُ من ثلاثِ إناثٍ إلى خمسَ عَشرةَ أُنثى وأشبالِها، ومن ذَكَرين أو ثلاثةٍ. بين الإناثِ، ونَدعو الواحِدةَ منها لَبوةً، صِلةُ قَرابةٍ، جدّةٌ أو ابنةٌ أو أُختٌ أو عمّةٌ أو غيرُ ذلك من صِلاتِ القَرابةِ. اللَّبواتُ هي التي تَقومُ بالصَّيدِ للزُّمرةِ في حين يَقومُ الذُّكورُ بحِمايتِها من الأسودِ المُنافِسةِ ومن الضِّباعِ. بِتَرابُطِ هذه القِطَطِ معًا فإنّها تُساعِدُ بعضَها بعضًا في الدِّفاعِ عن مِنطَقتِها وعن مَورِدِ طعامِها ولِاصطيادِ فرائسَ كبيرةٍ جدًّا مثلِ الجاموسِ والثَّورِ الإفريقيِّ. الأسدُ بمُفرَده لا يَستطيعُ أن يَتنافَسَ على الطَّعامِ مع زُمرةٍ من الضِّباعِ.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الجِمال واللّاما

الجَمَلُ مُلائمٌ للعَيشِ في الصَّحراءِ أكثرُ من أيِّ حَيَوانٍ آخَرَ. سَنامَهُ المَليءُ بالشَّحمِ مَخزَنٌ دائمٌ للمَوائعِ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الضِّباع

من الضِّباعِ ثلاثةُ أنواعٍ مُختلِفةٍ - المُبقَّعةُ، والتي هي أكبرُ الأنواعِ الثَّلاثةِ، والمُخطَّطةُ، والسَّمراءُ. الضِّ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الغرير والظّربان

قبلَ الفَجرِ وبعدَ الغُروبِ هما الوَقتانِ المُفضَّلانِ للصَّيدِ لدى الغُريرِ والظَّرِبانِ اللذَين يَتصيَّدانِ فَريستَهُم...

اقرأ المزيد