بحث متقدم
موسوعة الفراشة

النِّطاق الشَّفَقيّ 


النِّطاق الشَّفَقيّ

كلّما ازدَدتَ عُمقًا في البَحر، يَقِلُّ الضَّوء. في نحو 200 م تحت السَّطح لا يَبقى من الضَّوء إلّا ضَوءٌ أزرقُ خافِت. إنّه أَشبَهُ بالضَّوء الذي نُشاهِدُه عند هُبوط الظلام، لذا نَدعو هذه المِنطَقة من المُحيط النِّطاقَ الشَّفَقيَّ. الضَّوء لا يَكفي لدَعْم الطَّحالِب المُنجَرِفة التي تُطعِمُ الكثيرَ من أشكالِ الحَياة البَحريّة في المُحيطات. لذا على الحيوانات في النِّطاق الشَّفَقيّ إمّا أن تَسبَحَ صاعِدةً إلى النِّطاق المُنير لتَجِدَ طعامًا، وإمّا أن تَأكُلَ بَقايا، أو تَأكُلَ بعضُها بعضًا.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الحَياة على المُدخِّنات السّود

المُدخِّنات السّود التي تَنبثِقُ ساخِنةً من حُيود وَسَطِ المُحيط هي في أَعماقِ البِحار مُعادِلُ الشِّعاب المَرجانيّة ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
عَمالِقة مُرشِّحة للطعام

أَكبَرُ أسماكِ البَحر ليسَتِ الصيّادةَ الحادّةَ الأسنان، بل حيوانات هادئةَ الطَّبع بطيئةَ الحَرَكة تَتَغَذّى بتَصفية ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
أَسراب جائعة

حُشودُ الحيوانات الصغيرة التي تُشكِّلُ العَوالِقَ الحيوانيّة تَأكُلُها أسماكٌ مثل الأُنشوفة، السَّردين، والرَّنْكة. ت...

اقرأ المزيد