بحث متقدم
موسوعة الفراشة

المَدّ والجَزْر

في مُعظَمِ شَوطئِ البِحار يَرتفِعُ مُستوى البَحر ويَنخفِضُ كلَّ يَوم، غامِرًا جُزءًا من الشاطئ ثمّ كاشِفًا إيّاه مُجدَّدًا. تَتسبَّبُ بالمَدّ والجَزْر هذَين جاذِبيّةُ القَمَر، وتَلعَبُ قُوًى أخرى دَورًا في تَعديلِهما. ارتِفاعُ المَدّ وانخِفاضُ الجَزْر يولِّدانِ أيضًا تَيّاراتٍ محلّيّةً تُغيِّرُ اتّجاهَها كلّ بِضع ساعات.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
طُيور الشَّواطئ

حُشودُ الحيوانات البَحريّة التي تَقضي حَياتَها مَطمورةً في الشواطئ المَدّيّة الرَّمليّة تُعتبَرُ وَليمةً لطُيورِ الشواطئ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
ثَراء خافٍ

يُمكِنُ أن يَبدوَ الشاطئ عند الجَزْر خاليًا تمامًا، ما عَدا طُيورَ الشاطئ التي تَنقُدُ ما تَجِدُه من طعام على الرَّمل...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
سَبَخات مِلحيّة

الشَّواطئ المَدّيّة في مَصابِّ الأنهار والدِّلتاوات شديدةُ المُلوحة بالنسبة لمُعظَم أشكالِ الحَياة النباتيّة. لكنّ عَ...

اقرأ المزيد