بحث متقدم

الغراغترون

تَبدأُ رُكبةُ مدينةِ المَلاهي هذه بالتَّدويمِ فتَشعُرُ بنَفْسِك تَضغَطُ على الجِدارِ وَراءَ ك. تَبدو وكأنّك تَزدادُ ثِقلًا. يَصعُبُ عليك أن تَنتزِعَ ذِراعَيكَ المُلتصِقتَينِ بالجِدارِ المُبطَّنِ. فجأةً تَختَفي الأَرضيّةُ من تحتِ قَدَمَيك! تُفكِّرُ أنّه لا شَكَّ أنّك ستَسقُطُ، لكنّك تَظَلُّ تُواصِلُ التَّدويمَ. الغراغِترون (قوّةٌ مَركَزيّةٌ جاذِبةٌ) رُكبةٌ مَرغوبةٌ مُثيرةٌ في مُدُنِ المَلاهي تَقومُ على أَساسِ قوّةِ الجَذْبِ المَركَزيِّ. الجِسمُ يُواصِلُ تحرُّكَه في خَطٍّ مُستَقيمٍ ما لم تَعمَلْ عليه مُحصِّلةُ قُوًى. عِندَما تُدوِّمُ في الغراغِترونِ، تَتسبَّبُ مُحصِّلةُ القُوى التي تَعمَلُ عليك بتحرُّكِك في مَسارٍ دائريٍّ بَدَلًا من قَذفِكَ في خَطٍّ مُستَقيمٍ. تلك القوّةُ هي قوّةُ الجَذْبِ المَركَزيِّ. وهي القوّةُ نَفْسُها التي تُبقي القَمَرَ والسَّواتِلَ في مَدارٍ شِبهِ دائريٍّ، أو إهليلَجيٍّ. في هذه الحالةِ، الجاذِبيّةُ تَشُدُّ هذه الأَجسامَ صوبَ مَركَزِ الأَرضِ. في الڠراڤترونِ، الجِدارُ الذي تَضغَطُ عليه يُمكِّنُ قوّةَ الجَذْبِ المَركَزيِّ من إبقائِكَ في مَدارِكَ!


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الفولاذ

حَديد، أَلُمِنيوم، مَڠنيسيوم وكْروم. هذه بِضعةُ عَناصِرَ في الجَدوَلِ الدَّوريِّ، منَ العَناصِرِ المَعروفةِ باسْمِ فِلِز...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الألوان

لمَ البُرتُقالُ بُرتُقاليُّ اللَّونِ والفَراولةُ حَمراءُ؟ للأَشياءِ التي نَراها هذه الأَلوانُ الرّائعةُ بفَضلِ الضَّوءِ ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الكْوازارات

أَوَّلَ ما اكتُشِفَتِ الكوازاراتُ في الخَمسينيّاتِ منَ القَرنِ العِشرينَ من خِلالِ إشاراتٍ راديُويّةٍ، وهي تَبدو أَشبَهَ...

اقرأ المزيد