بحث متقدم
background

التَّصادُم

يَتأهَّبُ اللّاعِبُ ويَرمي كُرتَه. ويُسمَعُ صوتُ ارتِطامٍ عالٍ وتَطيرُ الكُرةُ في الجوِّ صوبَ الحاجِزِ. هذا هو نَوعُ التَّصادُمِ الذي تَتمَنّى أن يَحدُثَ حيثُ تَلعَبُ البيسْبولَ. كِلا الكُرةِ والمِضرَبِ يَتحرَّكانِ، لذا لهما ما نَدعوهُ زَخْمًا (كمّيّةَ تحرُّكٍ). الزَّخْمُ يُعادِلُ كُتلةَ الجِسمِ مَضروبةً بالسُّرعةِ الِاتِّجاهيّةِ. خِلالَ الضَّربةِ، يَنتقِلُ بعضُ زَخْمِ المِضرَبِ إلى الكُرةِ. ولمّا كانت كُتلةُ الكُرةِ لا تَتغيَّرُ، يَذهَبُ ذلك الزَّخْمُ لتَغييرِ سُرعةِ الكُرةِ الِاتِّجاهيّةِ. بَدَلًا منَ الِانتِقالِ إلى القاعدةِ الأَخيرةِ للتَّسجيلِ، تَطيرُ الكُرةُ صوبَ حاجِزِ المَلعَبِ الأَيمَنِ. مَجموعُ زَخْمِ المِضرَبِ والكُرةِ ظَلَّ على حالِه قبلَ التَّصادُمِ وبعدَه. لذا يَنبَغي أن يَنقُصَ زَخْمُ المِضرَبِ بالمِقدارِ نَفسِه الذي يَزيدُ به زَخْمُ الكُرةِ. لذا ما سِرُّ تَسجيلِ هَدَفِ الوصولِ؟ حَوِّلْ ما يَكفي من زَخْمٍ لتَضرِبَ الكُرةَ إلى خارِجِ المَلعَبِ.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الألوان

لمَ البُرتُقالُ بُرتُقاليُّ اللَّونِ والفَراولةُ حَمراءُ؟ للأَشياءِ التي نَراها هذه الأَلوانُ الرّائعةُ بفَضلِ الضَّو...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
المُوَصِّلات والعَوازِل

المُوَصِّلاتُ هي مَوادُّ تَسري فيها الكَهرَباءُ أو الحَرارةُ. العَوازِلُ هي مَوادُّ لا تَسري فيها الكَهرَباءُ أو الحَ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الكْوازارات

أَوَّلَ ما اكتُشِفَتِ الكوازاراتُ في الخَمسينيّاتِ منَ القَرنِ العِشرينَ من خِلالِ إشاراتٍ راديُويّةٍ، وهي تَبدو أَشب...

اقرأ المزيد