بحث متقدم
background

مَعادِن فَلوَريّة

إذا نَظَرتَ بتَدقيقٍ إلى أَنواعٍ عديدةٍ مُختلِفةٍ منَ الصُّخورِ، تُلاحِظُ أنّ بعضَها يَحتَوي على بِلَّوراتٍ بَرّاقةٍ، أو مَعادِنَ. المَعادِنُ يُمكِنُ أن تَتشكَّلَ من صُخورٍ مُنصهِرةٍ تَبرُدُ، وهو ما يؤدّي إلى تَرابُطِ الذَّرّاتِ. يُمكِنُ أن تَتشكَّلَ أَيضًا عِندَما يَتبخَّرُ ماءٌ يَحتَوي على عَناصِرَ مُنحَلّةٍ فيه، مُخلِّفًا العَناصِرَ وراءَه. غالبًا ما تكونُ ذَرّاتُ هذه العَناصِرِ مُتقارِبةً إلى حَدٍّ يَسهُلُ معه تَرابُطُها لتَشكيلِ بِلَّوراتٍ. المَعدِنُ النَّقيُّ يَتألَّفُ من مُركَّبٍ أُحاديٍّ ويكونُ عادةً بِلا لَونٍ. أَضِفْ مِقدارًا ضَئيلًا من عُنصُرٍ آخرَ، أو شَوائبَ، فتَحصُلَ على مؤثِّراتٍ مُدهِشةٍ. اللَّونُ الأَخضَرُ الزّاهي في الزُّمُرُّدِ والأَحمَرُ في الياقوتِ مَصدَرُهما شَوائبُ بِلَّوريّةٌ. بل بعضُ المَعادِنِ تَبدو وكأنّها تَتوهَّجُ. المَعادِنُ الفَلوَريّةُ تَتألَّقُ بسُطوعٍ عِندَما تَتعرَّضُ للضَّوءِ فوق البَنفسَجيِّ، والذي نَدعوه أَحيانًا ضَوءًا أَسوَدَ. العديدُ من مَتاحِفِ التّاريخِ الطَّبيعيِّ فيها مَجموعاتٌ من هذه المَعادِنِ. في الضَّوءِ العاديِّ، تَرى أَشكالًا مُشوِّقةً، غالبًا بلَونٍ رَماديٍّ أو بُنّيٍّ. لكن عِندَما تَتعرَّضُ للضَّوءِ الأَسوَدِ تَشِعُّ الحُجرةُ بأَلوانٍ ساطِعةٍ صَفراءَ وحَمراءَ وخَضراءَ وزَرقاءَ إذ تَتوهَّجُ المَعادِنُ بهذه الأَلوانِ.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
أورانوس

تَصوَّرِ المَسافةَ منَ الشَّمسِ إلى زُحَل: 358 505 514 1 كم عندَ أَقصى نُقطةٍ. الآنَ ضاعِفِ المَسافةَ. هذا هو البُعدُ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
زُحَل

في نحو 700 ق.م كانَ الأَشوريّونَ يَظُنّونَ أنّ زُحَلَ نَجمٌ ساطِعٌ جدًّا. ظَلَّ النّاسُ قُرونًا يَحسِبونَ ذلك الجِرمَ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
لُبّ الأَرض

قِصَصُ الخَيالِ العِلميِّ تَروي لنا رِحلاتٍ إلى باطِنِ الأَرضِ، لكنّك لا تُريدُ فِعلًا أن تَذهَبَ إلى هناك. نحنُ نَعي...

اقرأ المزيد