بحث متقدم
background

مقدمة

قد يَبدو كَوكَبُ الزُّهرةِ مُشابِهًا للأَرضِ من حيثُ الحَجم والكُتلة، لكنْ لا تُخطِّطْ لقَضاءِ إجازتِكَ التّاليةِ هناك. سُحُبُ حَمضِ الكِبريتيك السّامّةُ، والحرارةُ التي تَصهَرُ المَعادِنَ، وضَغطُ الغِلافِ الجوّيِّ السّاحقُ (أَكبَرُ بنَحو 90 مرّة منَ الضَّغطِ في كَوكَبِ الأَرضِ)، ورياحٌ إعصاريّةٌ، وجوٌّ خانِقٌ من غازِ ثاني أُكسيدِ الكربونِ، كلُّ ذلك يَجعَلُ من ثاني كَوكَبٍ بُعدًا عنِ الشَّمسِ مَكانًا مُريعًا. سُحُبُ الزُّهرةِ تَحتبِسُ حرارةً شاويةً قربَ سَطحِ الكَوكَبِ، مُتسبِّبةً بدرجاتِ حرارةٍ تزيدُ عن 466˚ س. هذه السُّحُبُ نَفسُها تَعكِسُ أَيضًا الكثيرَ من ضَوءِ الشَّمسِ، وهو ما يَجعَلُ كَوكَبَ الزُّهرةِ واحدًا من أَشَدِّ الأَجرامِ التي نَراها ليلًا في السَّماءِ سُطوعًا. لكَوكَبِ الزُّهرةِ تَدويمٌ تَراجُعيٌّ، وهو ما يَعني أنّه يُدوِّمُ في اتِّجاهٍ مُعاكِسٍ للِاتِّجاهِ الذي يَدورُ فيه حولَ الشَّمسِ. هذا يَعني أنّ الشَّمسَ تُشرِقُ في الغربِ وتَغرُبُ في الشَّرقِ - عَكسُ ما هي الحالُ على كَوكَبِ الأَرضِ. على أنّه يُدوِّمُ ببُطءٍ شديدٍ، مُستغرِقًا 244 يومًا من أَيّامِ الأَرضِ ليُكمِلَ تَدويمَه حولَ مِحوَرِه مرّةً واحدةً. من ناحيةٍ أُخرى، يَستغرِقُ كَوكَبُ الزُّهرةِ نحو 225 يومًا فقط من أَيّامِ كَوكَبِ الأَرضِ ليَدورَ حولَ الشَّمسِ. لذا فإنّ يومَ الزُّهرةِ هو أَطوَلُ فِعليًّا من سنةِ الزُّهرةِ!


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
كُسوف الشَّمس

هل رأيتَ يومًا كُسوفَ الشَّمسِ؟ كُسوفُ الشَّمسِ يَحدُثُ عِندَما يَمُرُّ القَمَرُ أَمامَ الشَّمسِ ويُلقي ظِلَّهُ على الأَ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
عُطارِد

لو كانَ بإمكانِكَ أن تَقِفَ على سَطحِ كَوكَبِ عُطارِد وتَنظُرَ إلى السَّماءِ، لكانتِ الشَّمسُ تَبدو لك أَكبَرَ بثَلاثِ م...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الجاذِبيّة

أيًّا كانَ المَوقِعُ الذي تَقِفُ عليه في سَطحِ الأَرضِ، تَشُدُّك الجاذِبيّةُ صوبَ مَركَزِ الكَوكَبِ. إذ تَقِفُ، تَدفَعُك...

اقرأ المزيد