بحث متقدم
موسوعة الفراشة

الأَلْوان

تخَيَّلْ عالَمًا كُلُّ شَيءٍ فيه بلَونِ ضَوءِ النَّهار - أبيضَ. إنَّ الحياةَ فيه ستكونُ رَتيبةً مُمِلَّةً ولا شكّ. فمِنْ حُسنِ الحَظِّ أنَّ عالَمنا مُشرِقٌ ناضِرٌ بالألوانِ البَهيجَةِ المُتنَوِّعة. وتستطيعُ عُيونُنا، بتركيبِها الرائع، تَمييزَ الأطوالِ المَوجيَّةِ المُختلِفَة لِلضوءِ المَنْظور كألوانٍ مُختلِفة. فكُلُّ طولٍ (أو جَميعَةِ أطوالٍ) مَوجيَّةٍ ضَوئيَّة هو (أو هي) لَونٌ مُعَيَّن. وأطولُ هذه الأطوالِ المَوجيَّة المَرئيَّةِ هو الضوءُ الأحمر؛ وأقصَرُها هُما الأزرقُ والبنَفْسَجيُّ. فإذا مُزِجَتْ كميَّاتٌ مُتَساويةٌ من جميع أطوالِ الضوء المَوجيَّةِ معًا، تكونُ النتيجةُ ضَوءًا أبيض. يعتقدُ العُلماءُ أنَّ الكثيرَ من الحيواناتِ لا يستطيعُ تمييزَ الأطوالِ المَوجيَّةِ المُختلفة، فهي تعيشُ في عالَمٍ لا تعرِفُ اللونَ فيه.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الِانْعِكاس

نَرى بعضَ الأشياءِ لأنَّها مُضيئةٌ بِذاتِها - كالشَّمْسِ أو صَمَجةِ النُّور؛ أمَّا الأجسامُ غيرُ المُضِيئةِ فنراها بالضو...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الطَّيفُ الكَهْرمِغْنَطيسِيّ

كما ينتقِلُ الضَّوءُ أمواجًا، كذلكَ أشكالُ الطاقةِ الأُخرى بما فيها الأمواجُ الراديويَّةُ والصُّغريَّةُ (الميكرويَّة) وف...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الضّوء

لولا الضَّوءُ لاستَحالَتِ الحَياةُ على الأَرضِ. ضَوءُ الشَّمسِ يَمُدُّ النَّباتَ بالطّاقةِ ليَنموَ. والضَّوءُ يُبقي كلَّ...

اقرأ المزيد