بحث متقدم
موسوعة الفراشة

الجَبَهاتُ المُناخيَّة 


الجَبَهاتُ المُناخيَّة

طَقْسُ العالَمِ المُتباينُ حَوْلَ الأرض تَحكُمُه مَنظوماتٌ جوِّيَّةٌ مُدَوِّمةٌ ضَخْمةٌ تُعْرَفُ بالمُرْتَفعاتِ والمُنْخَفضات الجَويَّة - أي مَناطِق الضغطِ العالي والخَفيض. فمَناطقُ الضغطِ العالي (مُضادَّةُ الأعاصير) تتكَوَّنُ بالهواءِ الهابِط، وتتحَرَّكُ بِبُطءٍ يَستقِرُّ بِه الطَّقْسُ. وهذا الهواءُ الجافُّ يجعلُ الطقسَ جافًّا وحارًّا في الصيف، وبارِدًا صافيًا في الشتاء. أمّا مناطقُ الضغطِ الخَفيض، المَعروفةُ بالمُنْخَفضاتِ الجَوِّية، فسَبَبُها الهواءُ الصاعِد؛ ويُحدِثُ هواؤها الرَّطْبُ سُحُبًا ومَطَرًا، ورُبَّما ثَلْجًا. ويتكَوَّنُ المُنخفَضُ الجويُّ بتصادُم نِطاقٍ من الهواءِ السَّاخِن مع آخرَ من الهواءِ البارد، فيَتدافعانِ دونَ أن يَمْتَزِجا. فتتكَوَّنُ الجَبَهاتُ عند حُدودِ الكُتَلِ الهوائيَّة ويُصبِحُ الطَّقْسُ غيرَ مُستقِرٍّ. وقد يبلُغُ عَرضُ المُنخَفَضِ الضغطيِّ مِئاتِ الكيلومترات، لكِنَّه غالبًا ما يَعبُر الأجواءَ في أقَلَّ من 24 ساعة. عادةً، الجبهةُ الدافئةُ هي التي تصِلُ أوَّلًا؛ وبعدَ عُبورِها تأتي الجَبْهَةُ الباردةُ في إثْرِها.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
رَصْدُ الطَّقْس

على مَدى آلافِ السِّنين، قَبْلَ اختِراع آلاتِ رَصْدِ الطَّقْس في القَرْنِ السَّادس عشَرَ، كان الناسُ يَرقُبون المَظاهِرَ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
العواصف

حوالي 2000 عاصفةٍ رَعديّةٍ تَثورُ حولَ العالَمِ هذه اللَّحظةَ، ولَمَعَ البَرقُ حوالي 500 مرّةٍ منذُ بدأَتَ قِراءةَ هذا ا...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الرّياح

الهواءُ لا يتوَقَّفُ عن الحَرَكة، وفي تحرُّكِه يَحمِلُ الحرارةَ والماءَ حَوْلَ الكُرَةِ الأرضيَّة فيُنْتِجُ الطقسَ في مُ...

اقرأ المزيد