بحث متقدم
موسوعة الفراشة

الرّاديو 


الرّاديو

كثيرًا ما كانَ يُطلَقُ على الرّاديو "اللّاسِلكيَّ"، أوّلُ الأمرِ، لأنّ الرّاديو يَستخدِمُ مَوجاتٍ لا تُرى بَدَلًا من الأسلاكٍ لحَملِ الرَّسائلِ من مَكانٍ آخَرَ. اليومَ تَحمِلُ المَوجاتُ الرّاديويّة أنواعًا مِنَ المَعلوماتِ. الإشاراتُ التّلفزيونيّةُ تَحمِلُ الصّورةَ والصَّوتَ. أَجهِزةُ التَّحكُّمِ تُرسِلُ نَبضاتٍ تُشَغِّلُ لُعَبَ الأطفالِ من سيّاراتٍ وطائراتٍ وأمثالِها. تَحدُثُ المَوجاتُ الرّاديويّة طَبيعيًّا أيضًا في الفَضاءِ فيَستخدِمُها الفَلَكيّونَ للوصولِ إلى مَعلوماتٍ حولَ المَجَرّاتِ والنُّجومِ المُتفجِّرةِ الفائقةُ التَّوهُّجِ (السّوبرنوفا) وأجسامٍ أُخرى بعيدةٍ عن الأَرضِ.

داخِلَ دائرةِ جِهازِ إرسالِ الرّاديو تَيّاراتُ الكهرباءِ المُتغيِّرةُ بسُرعةٍ تُحدِثُ مَوجاتٍ راديويّة تَصِلُ إلى جِهازِ استِقبالِكَ. المَوجاتُ الرّاديويّةُ نَوعٌ من أنواعِ المَوجاتِ الكهرومِغنَطيسيّةِ (الكهربائيّةُ المِغنَطيسيّةُ)، مثلِ مَوجاتِ الضَّوءِ والأَشِعّةِ السِّينيّةِ (أَشِعّةُ إكس). مثلُ هذه المَوجاتِ، تَنتقِلُ المَوجاتُ الرّاديويّةُ بسُرعةِ الضَّوءِ (792 299 كم في الثّانِيةِ)، أي أَكثَرَ من مَوجاتِ الصَّوتِ تقريبًا بمليونِ مرّةٍ.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
التِّلِسكوب

يبدو أيُّ شخصٍ تَراهُ عن بُعدٍ نُقطةً صَغيرةً لكن إن نَظَرتَ إليه بتِلِسكوبٍ، رأيتَ صورة...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الزَّمَن

السّاعاتُ تَتَوالى مع مُرورِ الزَّمَنِ. الوَقتُ يَمضي دائمًا في اتِّجاهٍ واحِدٍ. خَلفَنا...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الكهرباء

إنّ وقوع الصاعقة دليلٌ على الطاقة الهائلة للكهرباء. وهذا الوميض الشديد للحرارة والضوء يتولّد طبيعيًّا بالكهرباء الساك...

اقرأ المزيد