بحث متقدم
موسوعة الفراشة

مقدمة

تَجعَلُ الجُسورُ السَّفَرَ البَرِّيَّ أيسَرَ وأكثَرَ أمنًا ومُباشرةً فيُمكِنُ للسَّيّاراتِ والقِطاراتِ العُبورُ من فَوقِ البُحَيراتِ والأنهارِ والوِديانِ العَميقةِ ومَضايِقِ البِحارِ وإلى الجُزُرِ كما تُبنى الجُسورُ لتَمُرّ طُرُقٌ شديدة دائمةُ الازدِحامِ فوقَ طُرُقٍ أُخرى فلا تَتقاطَعُ. الطُّرُقُ الرَّئيسةُ وسِكَكُ الحَديدِ تَدخُلُ المُدُنَ أحيانًا على جُسورٍ طَويلةٍ تُسَمّى قَناطِرَ. جُسورُ المُشاةِ تَسمَحُ لهم بعُبورِ الطُّرُقِ والأنهارِ والسِّكَكِ الحَديديّةِ بأمانٍ. القَناطِرُ الأولى شُيِّدَت بوَضعِ جُذوعِ الشَّجَرِ عبرَ الأنهارِ ووَضعِ حِجارةٍ مُسطَّحةٍ في المِياهِ الضَّحلةِ. ثمَّ صَنَعَ النّاسُ جُسورًا من حِبالٍ جُدِّلَت مِنَ النَّباتاتِ ثمّ بَنَوا جُسورًا حَجَريّةً ذاتَ عُقودٍ قويّةٍ، وما تَزالُ أمثالهُا تُبنى اليومَ بالخَرَسانةِ المُسلَّحةِ ومَوادَّ عَصريّةٍ قويّةٍ أُخرى بَدَلًا مِنَ المَوادِّ الطَّبيعيّةِ وتُستعمَلُ أعمدةٌ مِنَ الحَديدِ الصُّلبِ وضَفائرُ مَعدِنيّةٌ (كابلاتٌ) للدَّعمِ. أطوَلُ الجُسورِ في العالَمِ يَمتَدُّ عبرَ بُحَيرةِ پونتشارترين في الولاياتِ المتَّحدةِ ويَبلُغُ طولُهُ 39 كم تقريبًا ولا تَستَطيعُ رؤيةَ اليابسةِ من مُنتصَفِهِ.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الأنفاق

تَتَوارى المُدُنُ كثيرًا من أهَمِّ إنشاءاتِها. بعضُها لا نَراها إطلاقًا. من هذه الإنشاءاتِ المَحجوباتِ الأنفاقُ. بعضُ ال...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الدَّرّاجات

عدا المَشي ليست هناكَ وَسيلةُ مُواصَلاتٍ أيسَرَ وأَرخَصَ من الدَّرّاجةِ. اِختُرِعتِ الدَّرّاجاتُ في أوروبا منذُ أكثرِ من...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الدَّرّاجات

عدا المَشي ليست هناكَ وَسيلةُ مُواصَلاتٍ أيسَرَ وأَرخَصَ من الدَّرّاجةِ. اِختُرِعتِ الدَّرّاجاتُ في أوروبا منذُ أكثرِ من...

اقرأ المزيد