بحث متقدم
background

لُبّ الأَرض

قِصَصُ الخَيالِ العِلميِّ تَروي لنا رِحلاتٍ إلى باطِنِ الأَرضِ، لكنّك لا تُريدُ فِعلًا أن تَذهَبَ إلى هناك. نحنُ نَعيشُ فوقَ قِشرةٍ رقيقةٍ بارِدةٍ نَوعًا. تحتَ القِشرةِ طَبَقاتٌ تَزدادُ سُخونةً كلّما اقتَرَبتَ من مَركَزِ الأَرضِ. للوصولِ إلى المَركَزِ، يكونُ عليك أن تُسافِرَ مَسافةَ 6370 كم. ذلك ليس بعيدًا جدًّا فِعلًا - نحو المَسافةِ نَفسِها بين لندن، إنجلترا ودِلهي، الهِند. هناك في المَركَزِ، ستَجِدُ كُرةً جامِدةً من حديدٍ ونيكِل - اللُّبُّ الدّاخِليُّ. درجةُ الحرارةِ تكونُ قريبةً من نحو 5500°س. يُحيطُ باللُّبِّ الدّاخِليِّ طبقةٌ من فِلِزّاتٍ مُنصهِرةٍ - اللُّبُّ الخارِجيُّ. هنا الفِلِزّاتُ المائعةُ السّاخِنةُ تَرتفِعُ، تَبرُدُ نَوعًا وتَغوصُ، مولِّدةً تيّاراتِ تَصعُّدٍ. الحرارةُ منَ اللُّبِّ تَتسبَّبُ بتَيّاراتٍ مُشابِهةٍ في الطَّبَقةِ بينَ اللُّبِّ والقِشرةِ، والتي نَدعوها طبقةَ الدِّثارِ. وهي طبقةٌ صَخريّةٌ، لكن تحتَ مثلِ هذا الضَّغطِ الفائقِ وهذه الحرارةِ الفائقةِ، يُمكِنُ أن يَطفوَ الصَّخرُ كمائعٍ بَطيءِ الحركةِ.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
أورانوس

تَصوَّرِ المَسافةَ منَ الشَّمسِ إلى زُحَل: 358 505 514 1 كم عندَ أَقصى نُقطةٍ. الآنَ ضاعِفِ المَسافةَ. هذا هو البُعدُ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الفولاذ

حَديد، أَلُمِنيوم، مَڠنيسيوم وكْروم. هذه بِضعةُ عَناصِرَ في الجَدوَلِ الدَّوريِّ، منَ العَناصِرِ المَعروفةِ باسْمِ فِ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
المَغانِط الكَهرَبائيّة الرّافِعة

رَفعُ شاحِنةِ أُختِكَ الصَّغيرةِ بمِغنَطيسٍ كبيرٍ يُمكِنُ أن يُشعِرَك بأنّك قويٌّ جدًّا. تَصوَّرْ ما الإثارةُ التي تَ...

اقرأ المزيد