بحث متقدم

مدح الرسول في صدر الإسلام

شكّل مديح الرسول صلى الله عليه وسلم فناً جديداً على الرغم من أنه انبثق من فن المديح، إذ كان الرسول شخصية سامية مرتبطة بجوانب قدسية متعددة، فكان مديحه إظهاراً لسموه في فعاله وسلوكه، كما نجد في أبيات مالك بن عوف الذي رأى صورة النبي مثال الفضل والنبل والكرم، والشجاعة، والرعاية الحكيمة ل (الكامل): اقرأ المزيد >>


مدرسة الآباء اللعازاريين

هي إحدى المدارس التي قامت على أيدي البعثات التبشيرية التي وصلت إلى لبنان وسورية، وتعود بداياتها إلى أوائل القرن الثامن العشر عندما أنشأ الموارنة معهداً للتعليم العالي في عنطورة (لبنان) 1728.. ثم أقاموا في دمشق أول إرسالية لهم عام 1755 وألحقوا بها عشرين مدرسة للذكور.. ولا يزال في دمشق حارة تحمل ا...

اقرأ المزيد >>

مدرسة البصرة

يعود الفضل في صناعة النّحو إلى عدد من العلماء القدامى، ويأتي في مقدمتهم أبو الأسود الدؤلي الذي نَقَطَ الكلام وضبطه، فكان له يد السبق في هذا، ومن ثم أخذه كلُّ من جاء من بعده، وأبو الأسود أحد علماء البصرة، وقد شاركه في عمله عدد آخر من العلماء الذين ينتسبون إلى البصرة فسمُّوا _ مجازاً _ المدرسة البص...

اقرأ المزيد >>

مدرستا رواية الشعر

تكونت في العصر العباسي مدرستان للرواة هما: مدرسة البصرة، ومدرسة الكوفة. واختطت كل مدرسة منهما منهجها في الرواية، فكان الكوفيون أقل تشدداً من البصريين. وكثيراً ما تراشق علماء هاتين المدرستين الاتهامات، فكل منهما شكك في رواية الآخر، واجتهد في إبراز عيوبها.فقد اتهم البصريون حماد الراوية، رأس ...

اقرأ المزيد >>

مذهب النزعة الإنسانية

عُرف مذهب (النزعة الإنسانية) في عصر النهضة الأوروبية الممتد من القرن الخامس عشر حتى القرن السابع عشر، وكان من أبرز ما يميزه الأفكار التي تدعو إلى أن ينال الإنسان كرامته المطلقة.وقد عرف مذهب (النزعة الإنسانية) في سنة 1350 ميلادية، مع الأدباء الطليان الكبار، أمثال بترارك، وبوكاشيو اللذين كتب...

اقرأ المزيد >>

مراحل تطور رواية الشعر الجاهلي

لم تتوقف الرواية عند الجاهليين بل امتدت إلى العصور التالية، وبدأت تأخذ صوراً أقرب إلى التوثيق والحفظ، ويُستدل على التطور بعرض المراحل المتتالية التي مرت بها الرواية:

اقرأ المزيد >>

مراكز الشعر الأموي

أسهمت روح التحضر والرخاء التي عمت حاضرتي المدينة ومكة في إشاعة مناخ للفن واللهو، فانتشر الغناء في أرجائهما في مناسبات أو من دونها، وعمل مروجو الغناء والرقص على ابتداع نظرية الغناء العربية التي عني بصناعتها بدايةً الرقيق والقيان وكانوا يستوفون بسمرهم وسهرهم مختلف فنون ألحان الروم والفرس، وكان المغ...

اقرأ المزيد >>

مرتفعات وذرينغ-رواية

شغلت رواية (مرتفعات وذرينغ) نقاد الأدب الإنكليزي فترة طويلة من الوقت لما كانت تتميز به من حيث موضوعها وأسلوبها والرمزية التي كانت فيها بجانب الواقعية. أما صاحبة الرواية فهي الكاتبة الإنكليزية إميلي برونتي المولودة سنة 1818 لأسرة إنكليزية متوسطة الحال، كانت أمها مدرّسة للأطفال في إحدى لقرى الإنكلي...

اقرأ المزيد >>

مرشد خاطر (1888 - 1961)

مرشد خاطر طبيب جراح، ومؤلف، ومترجم، ووزير ومجمعي لبناني الأصل... ولد عام 1888 في "بتاتر" إحدى قرى قضاء الشوف بلبنان، وتلقى دراسته في مدرسة "الحكمة" المارونية التي أسسها المطران يوسف الدبس في بيروت، وكان من أساتذته فيها: العلامة عبد الله البستاني، والشاعر شبلي الملّاط. بعد أن ت...

اقرأ المزيد >>

مرغليوث (1858- 1940)

مرغليوث مستشرق إنكليزي، ولد في لندن عام 1858، وتخرج في مدرسة اللغات الشرقية بجامعة "أكسفورد"، وأتقن العربية وكتب فيها، وأقام أستاذاً لها في جامعة "أكسفورد" منذ عام 1889، فعدّ من أشهر أساتذته، ومن أئمة المستشرقين. رأس تحرير مجلة "الجمعية الملكية الآسيوية" ونشر فيها ب...

اقرأ المزيد >>

مريانا دعبول فاخوري(1901-؟)

مريانا دعبول فاخوري مربية وصحفية مهجرية من أصل لبناني، ومؤسسة وصاحبة مجلة "المراحل" الشهرية، الذائعة الصيت، والواسعة الانتشار في البرازيل، كمنافستها مجلة "الشرق" لموسى كريّم.ولدت السيدة مريانا دعبول عام 1901 في "كبّا" بقضاء "البترون" في لبنان، وتلقت ...

اقرأ المزيد >>

مريانا مرّاش (1849 - 1919)

ولدت مريانا مراش عام 1849 في حلب، في بيت عريق عُني بقضايا الأدب والفكر، فمنذ أن فتحت عينيها على النور، رأت نفسها محاطة بالكتب، وعندما أيفعت بدأت تتتلمذ على أخيها فرنسيس الذي لقنها العربية، أما الفرنسية فتلقتها في مدرسة مار يوسف، ثم انتقلت إلى بيروت لتدخل المدرسة الإنجيلية التي أنشأها "يوحنا ...

اقرأ المزيد >>

مريم نرمة(1890 - 1980)

"مريم نرمة" رائدة من رائدات الصحافة النسائية في العراق، ودعاة تحرير المرأة وتثقيفها، ولدت عام 1890 في بغداد، وعاشت مدة في البصرة، ثم عادت إلى بغداد.كتبت أولى مقالاتها في مجلة "دار السلام" الأدبية في بغداد، في الأول من أيار 1921، وكان عنوان مقالها "ثقّفوا أولادكم وب...

اقرأ المزيد >>

مسرح العبث

أثرت الحربان العالميتان الأولى والثانية في المنجزات الحضارية الأوروبية، كالتراث الأدبي والفني والفلسفي والعلمي، وقد وجدت الدول الأوروبية نفسها في مواجهة عسكرية، حيث طال الدمار والخراب البنى الاجتماعية، والاقتصادية، والسياسية، والثقافية، ومنظومات القيم، هذا غير ملايين الناس الذين قتلوا ومثلهم ملاي...

اقرأ المزيد >>

مسرحية

هو دوكي دي ريباس كاتب إسباني شهير ولد في قرطبة عام 1791م. انتسب إلى الحزب الليبرالي، الأمر الذي أفضى به إلى معارضة الملك فيرناندو الثاني، ولذلك وجد نفسه مضطراً إلى مغادرة البلاد والعيش في المنفى. تنقل بين إيطاليا وفرنسا وبريطانيا، وهنالك أقام علاقات صداقة مع كتاب الحركة الرومانسية. عندما عاد إلى...

اقرأ المزيد >>