بحث متقدم

الزُّهد في الشعر في العصر العثمانيّ

نشأ الزهد نشأة إسلاميّة خالصة، فأقبل شعراء هذا العصر عليه إذ رأَوا فيه فنًّا أدبيًّا يستطيعون من خلاله أن يثبتوا مقدرتهم الشعريّة. ومال إليه بعضهم تكفيرًا عن آثامهم بعدما أسرفوا في الخلاعة والمجون. لكنّ بعضهم الآخر لَجأ إليه هربًا من الواقع المرّ، السياسيّ والاجتماعيّ والاقتصاديّ. ومع ذلك، لا نعد...

اقرأ المزيد >>

الزُّهد والتصوّف في الأدب المملوكيّ

انتشرَت الطرق الصوفيّة في هذا العصر بكثرة ملحوظة. ولا عجبَ، فقد اتّفقت سياسة المماليك مع الاتّجاه العامّ لأصحاب الطرق الصوفيّة، وهي الانصراف عن الدنيا، والزهد في الحياة والمال. لهذا نرى سلاطين المماليك يهتمّون ببناء الخانقاه للصوفيّة، ووُضعت شروط لمَن يدخلها ويقيم فيها. غير أنّ أكثر الصوفيّة لم ي...

اقرأ المزيد >>

الزُّهرة

قد يَبدو كَوكَبُ الزُّهرةِ مُشابِهًا للأَرضِ من حيثُ الحَجم والكُتلة، لكنْ لا تُخطِّطْ لقَضاءِ إجازتِكَ التّاليةِ هناك. سُحُبُ حَمضِ الكِبريتيك السّامّةُ، والحرارةُ التي تَصهَرُ المَعادِنَ، وضَغطُ الغِلافِ الجوّيِّ السّاحقُ (أَكبَرُ بنَحو 90 مرّة منَ الضَّغطِ في كَوكَبِ الأَرضِ)، ورياحٌ إعصاريّةٌ...

اقرأ المزيد >>

الزُّهرة

الزُّهرة أشبهُ كَواكِبِ النِّظام الشمسيّ بالأرض. مع أنّه أقربُ من الأرض إلى الشمس، فإنّ كِلا الكَوكَبَين مُتشابِه بالحَجم، والكُتلة، والتركيب. على أنّه ليسَ في الزُّهرة ماء أو حياة، وهو مُغطًّى بغِلاف جوّيّ سَميك جدًّا وخانِق.

اقرأ المزيد >>

الزُّهور والأعشاب

جَمالُ الزُّهورِ الرّائعُ ولَونُها وعِطرُها أَلهَمَ الفَنّانينَ والشُّعَراءَ عبرَ القُرونِ. الزُّهورُ من بينِ أَزهى الأشياءِ الحَيّةِ ألوانًا وتَشمُلُ أُقحُوانَ الصَّحراءِ عاشق الشمس وزَهرةَ الخَشخَاشِ القُطبيةَ شديدةَ التَّحمُّلِ والأُركيدَ الاستوائيَّ (السَّحلبيّات الاستوائيّة) والورودَ التي تُزرَ...

اقرأ المزيد >>

الزُّهور والبُذور

يُشكِّلُ إنتاجُ البُذور المرحلةَ الأخيرة في دَورةِ حياةِ النّبتةِ الزَّهريّة، وهو أيضًا، بدايةٌ لظهورِ نَبتةٍ جديدة، ولدى النّبات الزَّهريّ، جِهازُ تكاثُر متطوِّر تَنمو فيه البُذورُ بشكلٍ كامِلٍ داخِلَ الثَّمَرة التي تُغذّيها وتَحميها. ويَسبِقُ عمليّة تطوُّر البُذور، عمليّة الإلقاح. وتقومُ بعضُ النّ...

اقرأ المزيد >>

الزِّراعة

منذُ أَزمِنة ما قبلَ التاريخ، كانَ البَشَر يُحوِّلونَ الغابات، السهول العُشبيّة البَرّيّة، وحتّى بعضَ الصحارى إلى أَراضٍ زِراعيّة. في مُعظَمِ الوَقت، كانتِ الأَرض المَزروعة تُخصَبُ بزِبْلِ حيواناتِ الرَّعي. على أنّه مع تزايُد سُكّانِ العالَم، احتاجَ المُزارِعون إلى إنتاجِ المَزيد من الطعام بتَطويرِ ...

اقرأ المزيد >>

الزِّراعة

لتَزويدِ رُفوفِ التَّغذيةِ في الأسواقِ المَركَزيّةِ في أوروبا والوِلاياتِ المتّحدة يُوائِمُ المُزارِعونَ بين الطَّبيعةِ والتِّقنيّةِ لتَعمَلا معًا، ويَستخدِمونَ الآلاتِ لحَرثِ الحُقولِ الشّاسِعةِ مِنَ القَمحِ وحَصادِها ويُسمِّدونَ بُيوتَ النَّبات المَحميّةِ المَليئةِ بالخَضراواتِ وبَساتينِ الفاكهةِ ...

اقرأ المزيد >>

الزِّراعة وتَربية الحَيَوانات

الزِّراعةُ وتَربيةُ الحَيَواناتِ توفِّرُ للنّاسِ طَعامًا ومُنتَجاتٍ أُخرى. بَدَأَ الإنسانُ القديمُ بالزِّراعةِ قبلَ نحو ٠٠٠ ١٠ سنةٍ.
أَساليبُ الزِّراعةِ وتَربيةِ الحَيَواناتِ مُختلِفةٌ في أَنحاءِ العالَمِ. فالنّاسُ يَزرَعونَ المَحاصيلَ ويُرَبّونَ الحَيَواناتِ التي تُناسِبُ المُناخَ والأَرضَ...

اقرأ المزيد >>

الزِّراعة وتَربية الحَيَوانات

الزِّراعةُ وتَربيةُ الحَيَواناتِ تُزوِّدُنا بالطَّعامِ ومُنتَجاتٍ أُخرى.
في أَنحاءِ العالَمِ المُختلِفةِ أَساليبُ مُختلِفةٌ للزِّراعةِ وتَربيةِ الحَيَواناتِ. المُزارِعونَ يَزرَعونَ المَحاصيلَ التي تُناسِبُ أَرضَهم ومُناخَهم، وكذلك يُرَبّونَ الحَيَواناتِ المُناسِبةَ.

اقرأ المزيد >>

الزِّراعة، تاريخها

زِراعةُ المَحاصيلِ وتَربيةُ الحَيَواناتِ للغِذاءِ اثنَتانِ من أهَمِّ الخُطُواتِ التي خَطاها الإنسانُ إطلاقًا. قبل نُشوءِ الزِّراعةِ عاشَ النّاسُ على جَمعِ العِنَبيّاتِ (التّوت وأشباهُه) ونَباتاتٍ أُخرى وصَيدِ الوُحوشِ. كانَ النّاسُ بَدوًا رُحّلًا اضطُرّوا إلى التَّجوالِ بَحثًا عَنِ الغِذاءِ. منذُ حو...

اقرأ المزيد >>

الساموراي

كان الساموراي مُحاربين من عائلات يابانيّة نبيلة، خدموا في جيوش خاصّة جَنَّدها الديميو (طبقة النُّبلاء في اليابان). وقد قاتلوا في حروب أهليّة احتدمت في اليابان منذ حوالي العام 1159 م. وفي عام 1603 م أعاد الشوڠان Shoguns السِّلْمَ إلى البلاد، فأصبح الساموراي حينئذٍ موظّفين محلّيّين وإداريّين.

اقرأ المزيد >>

السجستاني (ت 248 هـ/862 م)

هو سهل بن محمد، أبو حاتم السجستاني، نحوي لغوي مقرىء، كان إماماً في غريب القرآن واللغة والشعر، وحَسَن العلمِ بالعروض وإخراج المُعمَّى، وله – كغيره من العلماء - بعضٌ من الشعر، كان اعتماد ابن دريد في معجم "الجمهرة" عليه كثيراً. أخذ عن نخبةٍ من العلماء الأجلّاء أشهرهم أبو زيد الأنصاري...

اقرأ المزيد >>

السخاوي (558-643 هـ /1163-1245م)

هو علم الدين علي بن محمد بن عبد الله الهمداني المصري السّخاوي نسبة إلى سَخا وهي قرية من قرى مصر الغربية، نشأ فيها، ثم غادرها إلى القاهرة فأخذ علمَ القراءات والنحو واللغة عن الشاطبي ثم قصد الإسكندرية فأخذ عن أجلّ علمائها، ثم عاد إلى القاهرة، ثم قصد دمشق، ويُعدّ من نزلائها. السخاوي عالم بالقراءات و...

اقرأ المزيد >>

السريالية

كانت آثار الحربين العالميتين الأولى (1914 – 1918) والثانية (1939 – 1944) على المجتمعات الإنسانية كبيرة جداً ومنها الحركات الأدبية والمذاهب والفنون الأدبية وغير ذلك، ومن هذه الحركات الأدبية الفنية الحركة السريالية التي اعتمدت أفكار حركات فنية أخرى مثل الدادائية التي ظهرت في مدينة زيورخ...

اقرأ المزيد >>