بحث متقدم

ابن درّأج القسطلي

هو أحمد بن محمد بن دراج القسطلي وهم فرع من صنهاجة في "جيان" في بلاد الأندلس، ولد عام 347 هـ لم تذكر المصادر والمراجع أياً من أخباره في حياته الأولى، ويبدو أنها كانت حياة شظف وقسوة وربّما كان في جسده إعاقة جعلته مع فراق زوجته وأبقته إنساناً اتكالياً، لم يهتم به الكثيرون، وهذا ما يلحظ في...

اقرأ المزيد >>

ابن دَرُسْتُويه (258-347 هـ/ 871-957 م)

هو أبو محمد عبد الله بن عمر بن دُرُستويه بن المرزبان الفارسيّ، من علماء النحو واللغة والحديث والتفسير، ومعنى درستويه (الكامل). ولد في بلاد فارس، رحل أبوه إلى بغداد حيث أقام معه، وطلب العلم فبرع في علوم الشريعة والعربية. وقد تتلمذ على يدي عدد من العلماء، وكان من أهم شيوخه المبردُ، وابنُ قُتيبة الذ...

اقرأ المزيد >>

ابن دُريد (223-321 هـ/838-935 م)

هو أبو بكر محمد بن الحسن بن دُريد، ينتهي نسبهُ إلى يعرب بن قحطان من قبيلة الأزد، يُعدُّ أحدَ أئمة اللغة والأدب. ولد ابن دُريد في البصرة في خلافة المعتصم بالله، ونشأ بعُمان في بيت علم ورئاسة، ثمَّ تنقل في الجزائر البحرية ما بين البصرة وفارس ثم استقرّ في بغداد إلى آخر حياته، وطلبَ الأدب وعلم النحو ...

اقرأ المزيد >>

ابن رَشيق القَيروانيّ (390-456 هـ/1000-1064م)

هو أبو عليّ الحَسَن بن رشيق، الأزديّ، القيروانيّ. من بلغاء القيروان وأبنائها. أبوه مملوك روميّ من مَوالي الأَزْد، كانت صنعته الصياغة في المَسيلة (بالجزائر) فعلّمها ابنَه. قرأ الأدب، وقال الشّعر. ولمّا تاقت نفسه إلى التزيّد وإلى ملاقاة أهل الأدب رحل إلى القَيْرَوان سنة (406هـ /1016م)، واشتُهِر بها...

اقرأ المزيد >>

ابن رُشد (520-595هـ)

أبو الوليد محمّد بن أحمد بن محمّد بن رُشد الأندلسيّ. طبيب، وفقيه مالكيّ، وفيلسوف أرسطيّ، ومترجم، ومتكلم، تصدّى لنقد المتكلّمين باسم توافق المعقول والمنقول. وُلد في قرطبة في بيت جاهٍ وعِلم، وفيها نشأ ودرس الفِقه والطبّ والأُصول وعلم الكلام. كان أبوه وجدّه قاضيَين، فكان يُلقَّب بابن رُشد الحفيد، تَ...

اقرأ المزيد >>

ابن زيدون (394 – 463 هـ)

يعد ابن زيدون من أشهر شعراء الأندلس، ولد عام 394 هـ في قرطبة أيام خلافة هشام بن الحكم بن عبد الرحمن الناصر، وكان أبوه أحد الفقهاء الكبار في قرطبة. عاش ابن زيدون حياته الأولى في فترة اتسمت بالاضطربات السياسية الكبيرة التي استمرت أكثر من خمس وعشرين سنة، كان يقيم فيها في قرطبة ولم يغادرها... كان لثق...

اقرأ المزيد >>

ابن زَمْرَك (733- 795هـ)

أبو عبد الله محمّد بن يوسف بن محمّد بن أحمد الصَّريحيّ، ابن زَمرَك (أو زُمرُك). وزير، من كبار الشعراء والكتّاب في الأندلس في عهد بني الأحمر. وقيل إنّه آخِر الشعراء الفحول في الأندلس، وآخِرُ وشّاح مشهور فيها. كما كان خطيبًا ومترسِّلاً وناقدًا.وُلد في غرناطة سنة 733هـ، في أسرة متواضعة أصلها ...

اقرأ المزيد >>

ابن زُهر الحَفيد(507-595هـ)

أبو بكر محمّد بن عبد الملك بن زُهر الإياديّ. طبيبٌ وشاعر. وُلد سنة 507هـ بإشبيلية في الأَندلس، وفيها نشأ وتدرّج في العلم. ومِن أساتذته عبد الملك الباجيّ، الذي لازمه سبعَ سنوات، وقرأ عليه المدوّنة. كما أَخذ الطبّ عن أبيه وجدّه، وعُرف بابن زُهر الحفيد. ومِن تلامذته ابن دِحية.خدم في دولتَي ال...

اقرأ المزيد >>

ابن سعيد الأندلسيّ (610-685هـ)

عليّ بن موسى بن محمّد بن سعيد، أبو الحسن نور الدين، من ذُرّيّة عمّار بن ياسر. أمّا لقبه (البلبل)، فقد أطلقه عليه أمير حلب الناصر صلاح الدين، لحُسن صوته، ولإجادته إلقاء الشعر. مؤرِّخ أندلسيّ، جغرافيّ، مصنِّف، عالم بالأدب، شاعر. وُلد بقَلعة يَحصُب، قرب غرناطة، سنة 610هـ، ونشأ واشتُهر بغرناطة. اقرأ المزيد >>


ابن سهل الإشبيلي الأندلسي (609-659هـ)

أبو إسحق إبراهيم بن أبي العَيش سهل الإسرائيليّ الإشبيليّ، ثمّ الإسلاميّ. مِن أصل يهوديّ، ثمّ أسلم وحَسُن إسلامه. وقد اختلفت الآراء حول حقيقة إسلامه، ومن أقواله لمن سأله عن دينه: "للناس ما ظهر، ولله ما استتر".وُلد في إشبيلية سنة 609هـ، من أسرة متوسّطة الحال، على قدر من المال؛ فانص...

اقرأ المزيد >>

ابن سينا (428 هـ - 1037 م)

يُسمَّى الشيخ الرئيس، أبو علي الحسين بن عبد الله البخاري، عرف بالفيلسوف والطبيب، نسب إلى بخارى لكنه لم يولد فيها، اشتغل فيها بالعلم ولاسيما علوم القرآن والأدب ثم درس علم المنطق والطب والعلوم الطبيعية. له عددٌ كبيرٌ من المؤلفات زادت على المئة، أشهرها: تسع رسائل في الحكمة، والقانون في الطب...

اقرأ المزيد >>

ابن سِنان الخَفاجيّ

هو الأمير أبو محمد عبد الله بن محمد بن سعيد بن سِنان الخفاجيّ الحلبيّ الشاعر. وهو حَزْنيّ يُنسَب إلى خَفاجة بن عمرو بن عقيل. نزحت عشيرته إلى منطقة حلب ما بين أواخر القرن الرابع وأوائل الخامس للهجرة. وُلد بحلب أو منطقتها نحو عام 422هـ، وبها نشأ. وهو من أسرة صغيرة (إذ فقد معظمها وهو صبيّ)، ميسورة م...

اقرأ المزيد >>

ابن سِيْده (398 – 458هـ)

هو أبو الحسن علي بن إسماعيل بن سِيده الأندلسي، ولد في مَرْسِيَّةَ عام 398هـ ثم انتقل إلى مدينة دانية وظلّ فيها حتى وفاته سنة 458هـ. بدأ اهتمام ابن سيده منذ صغره بالقرآن الكريم، فقد أتمّ حفظه وهو ابن ست سنوات، وقد كان عَماه سبباً في تعلّمه وحفظه منذ صغره، وكان يشعر كحال كل العميان أنَّ الدنيا ظلم...

اقرأ المزيد >>

ابن شهيد

هو أحمد بن عبد الملك ينتسب إلى أسرة أندلسية عرفت بالشعر، ووالده كان من الأثرياء الذين استفادوا من قربه من المنصور بن أبي عامر، وكان والياً عنده، ويعرف عنه – أيضاً – أنه كان من المثقفين أو المهتمين بالثقافة في عدد من المعارف والعلوم، وكان أكثر اهتمامه منصباً على التاريخ واللغة والشعر ...

اقرأ المزيد >>

ابن شيخ

هو الباحث والشاعر والمترجم والأكاديمي العربي الجزائري جمال الدين بن شيخ، الذي كان أستاذاً كبيراً في جامعة السوربون الفرنسية، وصاحب تجارب شعرية بارزة، ولعل كتابه المعروف لدى القراء "الشعرية العربية" من أهم الكتب التي تناولت الشعر العربي التقليدي، وخصائصه العربية التقليدي، وخصائصه الأسلو...

اقرأ المزيد >>