بحث متقدم

المدن المنسيّة سورية

من يزر محافظة ادلب، ومدنها المنسيّة البالغ عددها نحو/700/موقع أثري، يدرك جيداً أنّه كان هناك حضارات رائعة وتقاليد وعادات وطرز معمارية مثيرة للإعجاب والدهشة... مازالت آثارها وبقاياها تثير الذكريات والأفكار، وأن هناك من صنع في هذه المنطقة من سورية سماء من الأرض والحجر.تمتاز هذه المنطقة التي ...

اقرأ المزيد >>

المديح في الشعر الأندلسي

المديح أحد أقدم وأغزر الأغراض في الشعر العربيّ والأندلسيّ، يكاد لا يخلو منه ديوان شاعر من الشعراء، وذلك لوظيفته النفعيّة وارتباطه بالتكسّب الذي برز عند معظم الشعراء ولاسيما بلاطات الخلفاء كبلاط سيف الدولة الحمْداني، وانتقل هذا الغرض ككل الأغراض الشعرية إلى شعراء الأندلس الذين مدحوا في شعرهم لكنهم...

اقرأ المزيد >>

المديح في العصر الجاهلي

ظهر غرض المديح في الشعر الجاهلي فناً شعرياً يعنى بتمجيد المثل العليا للأخلاق والأفعال التي تعارفوا عليها، وورثوها عن أجدادهم، فكانت قصيدة المدح ميدان التعبير عن الإعجاب الاجتماعي، يصور الفضائل التي تبهر النفس، وتدفعها إلى تخليد المآثر المقيدة بالمثل العليا القائمة على تقديس سمات القوة، والكرم، وا...

اقرأ المزيد >>

المديح في العصر العثمانيّ

اتّسع أُفق الحمد والثناء في العصر العثمانيّ، حتّى قيل: "إنّه بُدئ بمديح وخُتم بمديح". وحتّى سلاطين بني عثمانَ لم يَعدموا مَن يمدحهم. فهذا (مَنجَك) يمدح السلطان إبراهيم، فيتوقّف عند القيم الدينيّة، فيقول:

&...

اقرأ المزيد >>

المديح في صدر الإسلام

طرأ في عصر صدر الإسلام تعديل بالغ الأهمية على مكونات غرض المدح الذي كانت القصيدة الجاهلية تُعنى به، فقد كان المدح يعزز مآثر الفرد وعلو منزلته، ويتغنى بمظاهر السيادة الجاهلية الفردية والرجولة والشرف والحماية، وبدأت بظهور الدعوة تتمايز النظم الاجتماعية بفضل ما جاء به الدين الجديد من توجيه لتأسيس نو...

اقرأ المزيد >>

المذنّبات

المُذَنَّب كومة جليديّة صغيرة، تَخُطُّ طريقَها نحو الشمس من أقاصي المجموعة الشمسيّة. وحالما تسخن تتحوّل إلى رأسٍ ساطعِ اللمعان وذَيلَين.

اقرأ المزيد >>

المذنّبات والنّيازك

قد تَرى في اللَّيالي الصافيةِ نَيازِكَ عديدةً خلالَ ساعةٍ. النَّيازِكُ، أو الشُّهُب، تَبدو كنُقطةٍ من الضَّوءِ تَنطلِقُ فجأةً عبرَ السَّماءِ ثمّ تَختَفي. تَنشَأُ النَّيازِكُ عندما تَحترِقُ كُتلةٌ مِنَ الغُبارِ في الفَضاءِ تُسَمّى نَيزَكًا سَيّارًا وهي تَدخُلُ غِلافَ الأَرضِ الجوّيَّ، إذ يَهوي النَّي...

اقرأ المزيد >>

المرأة في الأندلس

امتدت الطوابع الحضارية التي لونت طبيعة الحياة في الأندلس إلى أن تصبغ بوهجها مختلف صنوف العلاقات الاجتماعية، وانعكست بقوة في صور حياة المرأة في الأندلس، فتمتعت المرأة بنفوذ واسع في المجتمع الأندلسي، واستقلال وافر في تكوين شخصيتها التي اتسمت بطيف واسع من الحرية والتأثير الكبير في الإدارة والسياسة، ...

اقرأ المزيد >>

المراصد

يجمع الفلكيّون المعلومات عن الفضاء في صُروح تسمّى المَراصد. وأغلبهم يستعمل تلسكوبًا بَصَريًّا ليراقبَ الضوء الوارد من الفضاء. أمّا الفلكيّون الراديَويّون فيستعملون التلسكوب الراديويّ أو مجموعة منه تدعى النَّسَق ARRAY.

اقرأ المزيد >>

المراصد الفضائيّة

تُدعى المركبة الفضائيّة التي تُطلَقُ لمراقبة الشمس والنجوم والمَجرّات البعيدة، المَرصَد الفضائيّ. وكان تلسكوب هَبِل الفضائيّ Hubble Space Telescope أوّل مَرصَد هامّ بالفعل.

اقرأ المزيد >>

المراكب الفضائيّة بين الكوكبيّة

إنّ استكشاف الكواكب والأجسام الأخرى في المجموعة الشمسيّة، يتمّ عن طريق المراكب الفضائيّة بين الكوكبيّة. فهي تحمل كاميرات ومُعدّات أخرى متطوّرة للتحرّي عن الإشعاع والمِغنطيسيّة والجُسَيمات الدقيقة من المادّة.

اقرأ المزيد >>

المرجان وشقّار البحر وقنديل البحر

في البِحارِ المَداريّةِ الدّافِئةِ التي تُحيطُ بالجُزُرِ المَرجانيّةِ هناكَ بعضُ أكثَرِ الحَيَواناتِ البَحريّةِ جَذبًا للنَّظَرِ. رُغمَ اختِلافِها في المَظهَرِ، المَرجانُ وقِنديلُ البَحرِ (jellyfish) وشُقّارُ البَحرِ (sea anemone) تَنتسِبُ إلى الفصيلة نفسِها. المَرجانُ الرائعُ الذي يُكوِّنُ الشِّعاب...

اقرأ المزيد >>

المرض

أيّ شيء يُعطِب الجسم أو يُخلّ في طريقة عمله، يمكن أن يسمّى مَرَضًا. بعض الأمراض ينجُم عن مُتعضِّيات مِجهَريّة (جراثيم) وأخرى عن الإصابة أو السُّموم أو عن الجسم ذاته. يمكن معالجة سائر الأمراض تقريبًا، بوسائل الطِّبّ Medicine الحديث، ضمن مجال معيّن.

اقرأ المزيد >>

المرّيخ

لهذا الكوكب الصخريّ جوّ رَقيق وقَلَنْسوَتان جليديّتان في قطبَيه. ويمكن للرياح القويّة أن تُثير عَواصفَ من الغبار تغطّي الكوكب بأكمله. الماء على المِرّيخ كُلّه متجمِّد على شكل صخور وقد تكون حياة بدائيّة قد نشأت عليه مرّةً.

اقرأ المزيد >>

المزائج

المزيج خليط من أشياء مختلفة. التُّربة مزيج من الرمل والطين والحِجارة والجُذور وبقايا الحيوانات والنباتات. والهواء مزيج من غازات مختلفة. وماء البحر يحوي مزيجًا من مُركَّبات كيماويّة متنوِّعة في محلول Solution.

اقرأ المزيد >>