بحث متقدم

الفرزدق

هو همام بن غالب بن صعصعة من دارم وينتهي نسبه إلى قبيلة تميم، أما سبب لقبه بالفرزدق فلغلاظة وجهه وجهامته وقبحه، ولد الفرزدق في البصرة، وفيها نشأ، وكان لباديتها أثرها الكبير في طبعه وأخلاقه وصفاته وشعره، فكان إنساناً خالص البداوة، جافي الطبع، قوي الشكيمة، وورث عن قبيلته ما جعله يفخر بنفسه كثيراً بم...

اقرأ المزيد >>

الفرس القدامى

مُنذُ أَكثَرَ من 3000 عامٍ، كانت إيرانُ مَوطِنًا لقَبائلَ مُختلِفةٍ، منها الميديّونَ والفُرْسُ. حَكَمَ الميديّونَ المِنطَقةَ أعوامًا كثيرةً، لكن في عامِ 549 ق.م هَزَمَ المَلِكُ الفارسيُّ قورُش، مَلِكُ دَولةٍ صَغيرةٍ تُدعى آشان، الميدييّنَ وأَخَذَ يُنشِئُ مَملَكةً شاسِعةً. خِلالَ 30 عامًا أَصبَحَت...

اقرأ المزيد >>

الفرسان وشعارات العائلات النّبيلة

مُنذُ آلافِ السِّنينَ كان المُحارِبونَ على ظُهورِ الخَيلِ يُدعَونَ فُرسانًا. لم يَكُنِ الفُرسانُ أوّلَ الأَمرِ إلّا مُحارِبينَ أقوياءَ يَملأونَ قُلوبَ المُحارِبينَ المُشاةِ بالرُّعبِ. لكن لم يأتِ القَرنُ الثّالِث عَشَر، إلّا وقد أَصبَحَ لفُرسانِ غَربِ أوروبا دَورٌ مُهِمٌ في المَجتمَعِ. كانوا يُحا...

اقرأ المزيد >>

الفرّاء (ت 207 هـ)

هو يحيى بن زياد بن عبد الله، ولد في الكوفة ونشأ فيها، وبدأ حياته العلمية وهو صغير، إذ كان يقصد حلقات العلماء من قرّاء ومحدثين، ورواة الأشعار والأخبار والأيام.. لكنّه كغيره من العلماء لم يُقم في مكانه ويكتفِ بما حصّله من معارف وعلوم، فارتحل قاصداً الحاضرة الأشهر في علوم العربية، وهي البصرة، ويقال...

اقرأ المزيد >>

الفرّاء ّ(144-207 هـ/761-822م)

هو أبو زكريا يحيى بن زياد بن عبد الله الدّيلمي، ولد في الكوفة لكنّ أكثر مقامه كان في بغداد، وكان يعمل فيها ويعتاش من عمله، لقّب بالفرّاء لأنّه كان يجيد العلم، والقول الحسن، ويبني المسائل بعضها على بعض بناءً محكماً، ويتقن نظم المسائل، وكان أعلم النحاة في الكوفة نحواً ولغة، وعرف أنه إمامٌ ثقة قويّ ...

اقرأ المزيد >>

الفضاء

السَّواد أو الظلمة التي تَراها عندما تُمعِن النَّظر في السماء هي الفضاء. إنّه الخَواء الكبير أو الفراغ الذي تَسْبح فيه الأَرض والقمر والشمس والنجوم، وهو ساكنٌ تمامًا. القسم الأعظم منه، ويدعى الفضاء الخارجيّ، باردٌ برودةً فائقة، إذ تبلغ درجة الحرارة فيه -270°س.

اقرأ المزيد >>

الفطر والغاريقون وفطريّات أخرى

الغاريقونُ زاهي الألوانِ والعَفَنُ الأخضرُ الفِرائيُّ على قِطعةِ خُبزٍ مُتعفِّنةٍ، كلُّها تَنتسِبُ إلى مَجموعةٍ فَريدةٍ مِنَ الكائناتِ الحَيّةِ تُسَمّى الفُطريّاتِ. الفُطريّاتُ ليسَت نَباتًا ولا حَيَوانًا، لكنّها المُحلِّلاتُ العَظيمةُ لعالَمِ الطَّبيعةِ، وهي تَتغَذّى بإطلاقِ كيميائيّاتٍ تُسَمّى ...

اقرأ المزيد >>

الفطريّات

لا نباتات ولا حيوانات، الفُطريّات مملكة قائمة بذاتها تشمُل فطر الغاريقون والفطر النَّفّاث، وفُطر العَفَن Moulds. تغتذي الفُطريّات على المُتعضِّيات الحيّة أو الميتة بجعلها متعفِّنةً. ولا تُرى إلّا عندما تتكوّن أجسامها المُثمرة الحاملة للأبواغ.

اقرأ المزيد >>

الفطريّات

ليست الفطريّات من الحيوانات ولا من النّباتات. إنّها تَشمَلُ الفطر، الغاريقون والعَفَن. تختلف الفُطور عن النّبات بافتقارِها إلى اليَخضور (الكلوروفيل)، الأمرُ الذي لا يسمَح لها بإنتاج غذائِها بنفسِها. وهي تُطلِقُ بدلًا من ذلك، أنزيماتٍ تحلِّل الأجسامَ الحيّة أو الميتة وتمتصُّ منها الموادّ المغذّية....

اقرأ المزيد >>

الفقاريّات

لا تُشكِّلُ اقرأ المزيد >>

الفقاريّات

لجميع الفقاريّات هيكل داخليّ يتضمّن جمجمة وعمودًا فِقْريًّا (الصُّلْب) وأضلاعًا. ويتفاوت حجم هذه الحيوانات المعقَّدة من أقلّ من 1 سم إلى أكثر من 30 م.

اقرأ المزيد >>

الفلسفة

كلمة فلسفة (Philosophy) مشتقَّة من كلمتَين يونانيّتين قديمتَين تعنيان «محبّة الحكمة». الفلسفة هي البحث عن الحقيقة المبنيّة على العقل. أغلب الفلسفات تهتمّ بقضايا الكَينونة والمعرفة والعمل مثل: «لماذا نحن هنا؟»؛ «ما هو حقيقيّ؟»؛ «كيف علينا أن نسلُك؟»<...

اقرأ المزيد >>

الفلِزَّاتُ الاِنْتِقالِيَّة

الحديدُ والنيكلُ والفِضَّة والذَّهبُ فلِزَّاتٌ نَمُوذجيَّة، وهي بَرَّاقةٌ صَلْدةٌ مَتينةٌ، ومُوَصِّلاتٌ جيِّدةٌ للحرارة والكهرباء، وذاتُ درجات انْصهارٍ عالية. وهي، في الجدول الدَّوريّ للعناصر، مع معظم الفلِزَّات النَّمُوذجيَّة الأُخرى، تؤلِّفُ كتلةً مَركزيَّةً من العناصِر تُدعى الفلِزَّات الاِنتق...

اقرأ المزيد >>

الفلِزَّاتُ القِلْويَّة

أكثَرُ عناصِرِ المجموعة 1، من الجَدْولِ الدَّوريّ، شيوعًا هو الصوديُوم أحدُ مُكَوِّنَي مِلْح الطعام. وتُدعى عناصِرُ هذه المجموعة الفلِزَّاتِ القِلْويَّةَ، لأنَّها تتفاعَلُ مع الماء لتكَوِّنَ محاليلَ قِلْويَّةً. البوتاسيوم، أحَدُ مُقوِّمات الأسمِدة المعروفة مثل كبريتات البوتاسيوم ونترات الشيلي، هو...

اقرأ المزيد >>

الفم

يحوي اللُّعاب موادّ كيماويّة تقتل الجراثيم ويَسيل بصورة متواصلة إلى الفم ليُبقيه في مأمن من المرض. تُفرز البطانة الداخليّة للفم، أيضًا، سائلًا زيتيًّا يسمّى المُخاط. إنّ كلًّا من اللُّعَاب والمُخاط، يبلِّلان الطعام ويجعلانه أسهل بَلْعًا.

اقرأ المزيد >>